زيدان يفضل الموت على الاعتذار لماتيرازي

تم نشره في الخميس 4 آذار / مارس 2010. 10:00 صباحاً

عمان-الغد- رفض النجم الفرنسي زين الدين زيدان مرة جديدة الاعتذار للايطالي مارك ماتيرازي على خلفية حادثة النطح الشهيرة في نهائي كاس العالم الاخيرة عام 2006.

وكان زيدان قد نطح براسه ماتيرازي واسقطه ارضا بعدما قام الاخير بشتم والدته ليتلقى النجم الفرنسي البطاقة الحمراء ويفوز الطليان بركلات الترجيح.

وفي حديث لصحيفة "ال بايس" الاسبانية يوم الاثنين: "سامحوني.. لكن شيئا لم يتغير، انا اسامح الجميع باستثنائه، ابدا.. ابدا.. سيكون اعتذاري بمثابة اهانة لنفسي، افضل الموت على ذلك".وفسر زيدان الواقعة باكملها وقال: "لا الوم نفسي على ما حدث، واذا اعتذرت فسيعني ذلك انني اعتبر ما قاله ماتيرازي امرا عاديا".

واضاف: "لقد اهانني واهان والدتي التي كانت مريضة وقتها اكثر من مرة ولم افعل شيئا، لكنني في النهاية فعلتها (نطح ماتيرازي)".وختم زيدان بقوله: "لوكان رجلا محترما مثل كاكا على سبيل المثال لاعتذرت، لكني لن اعتذر لشخص مثله".

التعليق