أشلي كول بطل فضيحة جنسية جديدة في تشيلسي

تم نشره في الخميس 18 شباط / فبراير 2010. 10:00 صباحاً
  • أشلي كول بطل فضيحة جنسية جديدة في تشيلسي

 

لندن- بعد هدوء الأوضاع نسبيا داخل نادي تشيلسي الإنجليزي، إثر فضيحة المدافع جون تيري الجنسية مع عارضة الملابس الداخلية الفرنسية فانيسا بيرونسيل، كشفت وسائل الإعلام عن فضيحة أخرى ليبدأ التوتر من جديد داخل النادي الإنجليزي، ولكن هذه المرة كان بطلها هو المدافع أشلي كول.

وبدأت وقائع الفضيحة الجديدة عندما أكدت سيدة تعمل سكرتيرة، ورفضت الإفصاح عن أسمها لجريدة "ذي صن"، أن اللاعب الإنجليزي زوج غير مخلص لزوجته المغنية شيريل مغنية فريق "جيرلز ألود"، حيث أقام علاقة جنسية معها في فندق فورست بينس، يوم 29 تشرين ألاول (أكتوبر) 2008 ، قبل مباراة فريقه أمام هال سيتي في الدوري الإنجليزي، وبعدها بشهر ألتقي بها مرة أخرى في فندق آخر قبل لقاء فريقه أمام نادي وست بروميتش.

وأكدت السكرتيرة المجهولة أن اللاعب الإنجليزي طلب منها إقامة علاقات جنسية وإحضار زجاجة نبيذ خلال اللقاءات، بالرغم من أن ذلك ممنوع قبل المباريات، وكان اللاعب يخاف دائما من انكشاف أمره، ولكنه لم يتمكن من منع نفسه من القيام بتلك الأفعال.

وأشارت إلى أن كول دائما كان يرفع صوت التليفزيون أثناء إقامة العلاقات معها حتى لا يشعر تيري، قائد الفريق وقتها والذي كان يقطن الغرفة المجاورة بما يقوم به اللاعب.

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى أن ينتشر فيها خبر خيانة كول لزوجته، حيث أكدت مصففة الشعر أمي والتون أنها أقامت علاقة جنسية عابرة معه في عام 2008 ، عندما كانا مخمورين، والفضيحة الأخرى كانت بطلتها نجمة التعري سونيا سيلفستر التي عرضت صورا عارية للاعب الإنجليزي استقبلتها على هاتفها المحمول، إلا أن اللاعب أكد أنه لم يرسل تلك الصور لها.

 

التعليق