المجلس الأعلى للشباب يحتفي بعيد ميلاد الملك

تم نشره في الخميس 18 شباط / فبراير 2010. 10:00 صباحاً

عمّان -الغد- تحت الرعاية الملكية السامية، تحيي الأسرة الشبابية الأردنية عند الساعة الرابعة عصر اليوم في قاعة قصر الثقافة بمدينة الحسين للشباب، الاحتفال الكبير الذي ينظمه المجلس الأعلى للشباب؛ بمناسبة عيد ميلاد جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين.

الاحتفال الذي تشارك فيه الفرق الشبابية الفنية والفلكلورية يتضمن عروضا فنية وفلكلورية لفرق تابعة للمجلس، وهي: فرقة شابات السلط وفرقة نادي الشبيبة المسيحي "الروزنا" وفرقة الأردن لإحياء تراث معان، إلى جانب عرض لفرقة هيئة شباب كلّنا الأردن وفرقة اللوزيين.

رئيس المجلس الأعلى للشباب أحمد عيد المصاروة قال: "إننا في المجلس الأعلى للشباب نفخر بصنيع الرعيل الأول من نشامى الأردن، الذين التفوا حول قيادتهم الهاشمية الفذة، فصنعوا الاستقلال وبنوا الجيش وترجموا مبادئ الثورة العربية الكبرى في الوحدة والحرية والحياة الأفضل، حيث يقيم المجلس هذه الاحتفالية في ذكرى هذه المناسبة الخالدة؛ تجسيداً لإيماننا الراسخ بضرورة نشر ثقافة الفرح وتعزيزها في نفوس شبابنا؛ لثقتنا المطلقة بأن الأردن بقيادته الهاشمية الشابة الراشدة قد حقق ويحقق الكثير من الإنجازات التي تستلزم الفرح والسرور، ومن حقّنا في هذا الوطن الغالي أن نفرح بهذه الإنجازات ونفاخر بها، ومن حقّ شبابنا علينا أن نتيح لهم فرص الإبداع في التعبير عن الفرح بالإنجاز، لتنمو شخصياتهم وتتجه لمزيد من الاتزان والاعتدال، وليصبحوا بالتالي أكثر إنتاجاً وعطاءً.

وأضاف أن شباب الأردن، الذين يهدون هذه الاحتفالية إلى الوطن وقائده، ليعبروا من خلالها عما يجول في وجدانهم، من حب ووفاء وثناء وامتنان، معاهدين الله ثم الوطن وقائده بأن يبقوا على خطى الآباء والأجداد، هم جند أوفياء يحفظون العهد ويصونون الوفاء، كما أنهم صادقو الانتماء لتراب الوطن الغالي، وصادقو الولاء لقيادته الهاشمية الملهمة.

التعليق