ترشيح فيلم "الصدر المرعوب" للأوسكار يثير ضجة في بيرو

تم نشره في الجمعة 5 شباط / فبراير 2010. 09:00 صباحاً
  • ترشيح فيلم "الصدر المرعوب" للأوسكار يثير ضجة في بيرو

ليما- أبرزت الصحافة البيروانية أول من أمس الضجة التي أثارها ترشيح فيلم "الصدر المرعوب" المعروف تجاريا بـ"حليب الأسى" للحصول على جائزة الأوسكار كأفضل فيلم غير ناطق بالإنجليزية، في جميع الأوساط داخل البلاد.

وتصدرت مانشيتات الجرائد الصادرة أول من أمس عبارات الفرحة بترشيح الفيلم للأوسكار مثل "بيرو في الأوسكار" و"الصدر الرابح" و"الصدر المرعوب يعانق السماء" و"بيرو ضمن العمالقة" و"فيلم مرشح ليسطر صفحات جديدة في تاريخ البلاد".

ووصلت احتفالات الترشيح إلى حي مانتشاي الفقير في ليما، حيث جرى تصوير مشاهد الفيلم، الذي أكد القائمون عليه أن هذا المكان قد ساهم في النجاح الطاغي الذي حظي به العمل في جميع أنحاء العالم.

وقوبلت بطلة الفيلم ماجالي سوليير بحفاوة بالغة في مدينة هوانتا، بأكاليل من الزهور وظل عشرات الأشخاص يهتفون بإسمها في الشوارع، حتى وصلت إلى مقر محطة الراديو المحلي لإجراء لقاء هناك.

وجسدت سوليير دور فتاة تدعى (فاوستا) تعيش في خوف ورعب بعد تعرض والدتها للاغتصاب قبل ولادتها خلال عقود الحرب والإرهاب في بيرو في الفترة بين 1980 و2000، وتسبب حادثة اغتصاب والدتها في نفور الفتاة من كل ما يتعلق بالجنس، خوفا من أن تتكرر هذه الأحداث معها.

ويشير اسم الفيلم المعروف تجاريا باسم (حليب الأسى)، الذي أخرجته كلاوديا يوسا، إلى بعض الأمراض التي كانت تنتقل للأطفال الرضع من أمهاتهن المغتصبات أو اللاتي تعرضن لمعاملة قاسية أثناء الحمل، عن طريق الرضاعة.

وكانت هذه الظاهرة منتشرة في بيرو خلال حقبة العنف في الثمانينيات بسبب إرهاب حركة الدرب المضيء التي خلفت آلاف القتلى وعشرات الآلاف من الضحايا النازحين والمشردين حتى بداية التسعينيات.

وحصل الفيلم الذي تكلف إنتاجه حوالي 1.2 مليون دولار، على عدد من الجوائز الدولية أهمها جائزة الدب الذهبي بمهرجان برلين في فبراير الماضي، و"الحلقة الذهبية" لمهرجان بوجوتا السينمائي وجائزة مهرجان هافانا للشباب في كوبا.

وقد أعلنت أكاديمية السينما الأميركية أول من أمس عن ترشيحاتها لجائزة أفضل فيلم أجنبي غير ناطق بالإنجليزية والتي تضمنت بالإضافة إلى الفيلم البيرواني، الأرجنتيني "سر عيونها"، والألماني "الشريط الأبيض" والفرنسي "النبي" والإسرائيلي "عجمي".

ومن المقرر إعلان جوائز الأوسكار في دورتها الـ82 خلال حفل يقام على مسرح كوداك في السابع من آذار (مارس) المقبل، بمدينة لوس أنجليس.

التعليق