الأردنية لرياضة السيارات تنهي تحضيرات انطلاق الرالي

تم نشره في الأربعاء 28 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 10:00 صباحاً

 

إعداد اللجنة الإعلامية

عمان - عبّر المهندس عامر البشير نائب رئيس هيئة المديرين في الأردنية لرياضة السيارات، عن ارتياحه الكبير لحجم الجهد الذي بذل خلال الأيام الماضية من أجل تحقيق النجاح المطلق لرالي الأردن الدولي الجولة السادسة وقبل الأخيرة من بطولة الشرق الأوسط للراليات، الذي سينطلق مساء غد برعاية سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس هيئة المديرين في الأردنية لرياضة السيارات في جولته الاستعراضية المثيرة من منطقة عبدون.

وأضاف البشير في حديثه للجنة الإعلامية بعد عودته من جولة تفقدية شملت منطقة الانطلاقة الاحتفالية في عبدون وغرفة العمليات في نادي السيارات ومراحل الرالي ومنطقة الصيانة ومقر إقامة السائقين وضيوف الرالي أنه وبتوجيهات من سمو الامير فيصل بن الحسين فقد انجزت كافة اللجان العاملة في الرالي أعمالها حسب الخطة التي تم إعدادها مسبقا بحيث سارت الأمور على النحو الذي نريده من حيث الدقة والتنظيم المميز اللذان عكسا الخبرة الدولية الواسعة التي تتمتع بها كوادرنا على هذا الصعيد لا سيما وأن الأردنية لرياضة السيارات سبق وأن حظيت بالاشادة والتقدير من قبل الأسرة الدولية بعد نجاحها اللافت الذي أصاب الحدث الأكبر الذي أقيم على أراضينا عبر إحدى جولات بطولة العالم للراليات 2008 وكذلك الخبرة المتراكمة التي اكتسبناها عبر رالي الشرق الأوسط الذي بات يشكل أجمل الذكريات لكبار المتسابقين العرب المعروفين وكذلك لأبطالنا.

ودعا البشير الجمهور لمتابعة هذا الحدث على الطبيعة   من موقع الانطلاقة الاحتفالية في عبدون حيث الترتيبات ووسائل الراحة التي أعدت لهم أو في مراحل الرالي المثيرة في البحر الميت وأشار إلى أن اللجنة المنظمة ارتأت أن يأخذ الاحتفال الصبغة الجماهيرية بحيث يستمتع جمهور الحضور بالأغاني الوطنية التي سيصدح بها المطرب الأردني المعروف عمر العبدالات والتي ستتزامن مع دخول الأبطال ساحة العرض تمهيدا للانطلاق بحيث يتسنى للجمهور أيضا مشاهدة الأبطال عن قرب.

المؤتمر الصحافي اليوم

على صعيد آخر يستعرض أبطال الرالي آخر مراحل استعداداتهم والتجهيزات التي أعدوها لدخول السباق وحظوظهم بالمنافسة، وذلك خلال المؤتمر الصحافي الموسع الذي سيعقد في الساعة السادسة من مساء اليوم في قاعة فندق ماريوت البحر الميت ويشارك فيه البطل المعروف ناصر العطية متصدر بطولة الشرق الاوسط الى جانب مواطنه مسفر المري وبطلنا امجد فراح الذي سبق وأن حقق اللقب قبل أعوام واللبناني نيك جورجيو وستكون الفرصة مناسبة أمام الزملاء رجال الإعلام الرياضي للوقوف على استعدادات الأبطال ومقدار الجاهزية التي يتمتعون بها قبل ساعات من موعد الانطلاقة التي تعد خير امتحان لقدراتهم.

مفاجاَت عديدة للجمهور

قد تكون المرة الأولى التي ستتوفر فيها لجمهور الرالي فرصة متابعة الرالي والاستمتاع بفرص المنافسة للفوز بالجوائز التي خصصتها اللجنة المنظمة وذلك بتخصيص جائزة عبارة عن سكوتر هوندا عدد 2 مقدمة من الشركة العربية للموتورات والتجارة بحيث يجري السحب عليها في اليوم الأخير من الرالي وستباع تذاكر خاصة لهذه الجوائز بقيمة دينار واحد يذهب ريعها لصالح جمعية الصم والبكم حيث سيشارك ثلاثون من أطفال الجمعية في حفل انطلاق الرالي.

التعليق