العبادي يحسم الجدل على منصب رئيس اتحاد العاب القوى

تم نشره في الأحد 25 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 09:00 صباحاً

 

عمان- الغد- احتفظ الرئيس الحالي لاتحاد العاب القوى زيدان العبادي بمنصبه، بعد الانتخابات التي جرت أمس في ظل تقدم عضو مجلس الادارة المحامي والرئيس السابق للاتحاد سعد حياصات بورقة عمل في أول الجلسة الى المجلس، تتضمن مطلبه بإنتخابه رئيسا للاتحاد الى جانب خطة تشغيلية للاتحاد خلال 3 سنوات مقبلة وسبل جلب الدعم للاتحاد الى جانب الدعم المقدم الى اللجنة الاولمبية.

وجرى التصويت بين اعضاء المجلس بين مؤيد ومعارض لورقة عمل حياصات، وبعدها يتم التصويت على بقاء الرئيس الحالي العبادي او تقدم حياصات الى منصب الرئيس، ليحتفظ العبادي بمنصب الرئيس بعد الانتخابات التي حصل فيها العبادي على 7 اصوات مقابل 3 اصوات فيما امتنع عضو واحد عن التصويت.

الى ذلك، جرى أمس الاعتماد المبدئي لمدربي المنتخبات الوطنية بعد ان تقدم عدد من المدربين الوطنيين بسيرهم الذاتية في ظل طلب اللجنة الفنية خلال الجلسة الماضية، ووضحت ابرز الشروط التي تلخصت بأن يكون المدرب الوطني من اصحاب الانجازات مع اللاعبين واللاعبات ومحقق معهم ارقاما قياسية بحسب المسابقة المختص في تدريبها، الى جانب حمله لدرجة البكالوريوس، وان يكون مدربا عاملا ولم تسجل بحقه اي عقوبات ادارية، في الوقت الذي تم تأجيل اعتماد المدربين بشكل نهائي الى جلسة اللجنة الفنية اليوم بسبب وجود نواقص في اوراق بعض المدربين، فيما من المنتظر ان يسمي اتحاد اللعبة لاعبي المنتخبات الوطنية في جلسة اتحاد اللعبة المقبلة.

التعليق