فرقة أحفاد المسرح الصافي تعرض مونودراما "عقم" وتحضر لعمل جديد

تم نشره في السبت 10 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 09:00 صباحاً

 

عمان- الغد- عرضت فرقة الأحفاد (المسرح الصافي) مساءي الثلاثاء والأربعاء الماضيين على المسرح الرئيسي في المركز الثقافي الملكي المسرحية الكوميدية "العقم" نص وإخراج كاشف سميح، تمثيل خميس حجير، إضاءة محمد أمين، ديكور علاء عسيلة، مؤثرات موسيقية موسى حسن، إكسسوارات وإدارة خشبة محمد الصالحي، مساعد مخرج أحمد أبو سبيتان.

والمسرحية المنتجة من قبل فرقة الأحفاد (المسرح الصافي) من الدعم السنوي الذي تدفعه وزارة الثقافة للفرقة، هي مونودراما هزلية تحمل في طياتها لمحات وإشارات سياسية تأخذ الطابع الرمزي المحمل بدلالات لغوية لفظية نابعة من صميم الحدوتة (القصة).

ومن خلال تفاعل الرؤية المسرحية مع فاعلية التلقي، تبدأ حدوتة المسرحية بالانكشاف والتبلور: ذكريات بطل المسرحية (ناصر العربي) الذي يعمل سفرجيا في صالة أفراح قد تحولت إلى ساحة أتراح عندما أصبحت مهجورة.

وتكشف ذكريات ناصر العربي أن مديره الذي يمثل (التراث) بالمفهوم الرمزي للبناء المسرحي، كان يحاول في كل عرس أن يمهد فتاة لناصر ليتزوجها، ولكن محاولاته باءت بالفشل المريع.

فهناك سر نكتشفه في آخر ذكريات ناصر عندما يتفوه بكلمة واحدة تنهي لعبة العرض.

ويتكون الديكور من (لوج) للعروسين يعبر عن هم وغم ناصر العربي الذي يرغب بالزواج لا لشيء إلا كي ينجب سلالة من الأبناء ترثه وتحمل اسمه المشاكس علها تحقق مقولة (اسم على مسمّى) أبناء ناصر العربي الذي كان يرفض أي علاقة حب أو عشق حتى ولو كانت عذرية.

أما بالنسبة للبناء الداخلي لأسس العرض، فهي مبنية على مقولة الناقد الفرنسي رولان بارت "عندما تكثر الدلالات المفهومة الواضحة في العمل الإبداعي تصبح سياقا لجهة إثراء العمل"، حيث نلاحظ أن ناصر العربي يمثل حال أمتنا الحاضر الحائر الغائر في الانكسارات والهزائم، المتمسك بالأبناء ودلالاتهم حيث المستقبل المنتظر الذي لطالما كان فجرا صادقا.

فناصر العربي يبقى طوال العرض يحوم في دلالة المدير الذي يمثل الماضي الموروث، ويحاول اعتناق دلالة العروس التي تعبر عن استقرار الأرض واستقلالها، وبعدها يصطدم ناصر بعريس إحدى الفتيات التي حاولت دلالة المدير ضبطها وربطها وتجهيزها لدلالة ناصر(العريس دلالة علمانية ليبرالية).

تأسست فرقة الأحفاد (المسرح الصافي) العام 1999 ، وقدمت خلال مسرتها 15 مسرحية، كلها من إنتاج وزارة الثقافة، منها: فيلوكتيت، حق أنتيجونا، الصرخة، العميان، العروة الوثقى، رحلة حنظلة، فتاة الموت، الديمقراطية النووية، سيناريو إبليس، المهزلة.

وتحضر الفرقة حاليا لعمل مسرحي جديد يحمل عنوان "الرقص في بيت العزاء" تنوي عرضه العام المقبل بمناسبة مرور عشرة أعوام على تأسيس الفرقة.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الله يعطيكم العافيه (محمود ابو العرايس)

    الأربعاء 30 تشرين الثاني / نوفمبر 2011.
    جهود مشكوره ياشباب,,, كل التقدير والاحترام للمخرج الرائع (كاشف سميح )
    والله يعطيكوا العافيه جميعا
    وشكر خاص لكل من ساهم في هذا العمل