الإبر الصينية تسهم في علاج أمراض الجهاز الهضمي

تم نشره في السبت 12 أيلول / سبتمبر 2009. 10:00 صباحاً
  • الإبر الصينية تسهم في علاج أمراض الجهاز الهضمي

 

عمان- تستعمل الإبر الصينية في علاج الأمراض التي تصيب الجهاز الهضمي وهذا لا يعني الاستغناء عن الأدوية بل يعد الوخز بالإبر مكملا للعلاج ومن بين هذه الأمراض تضيق المريء والتهابه وفتقه.   

ويكون تضيق المريء ناتجا عن خلل عضوي أو وظيفي. أما الأسباب فهي كثيرة ولعل من أهمها: الورم السرطاني في المريء، الندبة الحاصلة كنتيجة لقرحة سابقة، الحروق في غشائه نتيجة لمرور مواد كيماوية وضارة أخرى فيه بالإضافة إلى وقوع أجسام غريبة فيه.

وينتج التهاب المريء بسبب تقلص عضلاته، والتي غالباً ما تظهر في الثلث الثاني العلوي من فتحته العلوية، ويحدث التقلص نتيجة لتأثير ما على المريء قد يكون ناتجاً عن ورم أو انوريسما شريانية أو الحصى في الكيس المراري.

وتشتمل أعراضه على صعوبة في البلع وتمرير الأكل بالإضافة إلى آلام غير ثابتة واستفراغ وغيرها من الأعراض.

ينصب العلاج بشكل رئيسي على تقوية الجسم بشكل عام والتخلص من التقلصات في المريء، وإلى تهدئة الجسم. الجلسات: من 10-12-15 جلسة، تؤخذ يومياً أو يوما بعد يوم.

أما الخلل الوظيفي في تضيق المريء فيظهر نتيجة للحروق والحوادث ونتيجة للالتهابات أيضاً.

وتتضمن الأعراض الشعور بالانزعاج عند بلع الطعام، وعند مروره في المريء مع آلام في منطقة الصدر أثناء البلع وحتى عند شرب السوائل.

أما التهاب المريء فيحدث نتيجة لوجود التهاب حاد نتيجة لأمراض معدية في الجسم، بالإضافة إلى ما بعد المنظار إذا ما التهب المريء نتيجة لمرور مواد كيماوية ضارّة فيه وغيرها.

ويظهر التهاب المريء المزمن كنتيجة لأمراض أخرى مثل السرطان، القرحة، وغيرها.

وتشتمل الأعراض على آلام في منطقة الصدر أثناء البلع، الحرقة، تجشؤ بالأكل وبالسوائل وبالدم، غثيان، استفراغ.

وينصب العلاج بالوخز بالإبر الصينية بشكل رئيسي على تقوية الجسم بشكل عام والتخلص من التقلصات في المريء وإلى تهدئة الجسم. الجلسات: من 10-12-15 جلسة، تؤخذ يومياً أو يوما بعد يوم.

ويعرف فتق المريء أو الردب بأنه خلل عضوي يظهر أشبه ما يكون بالكيس في جدار المريء وقد يكون الفتق إما حقيقياً أو كاذباً.

والغشاء في الفتق الحقيقي يكون طبيعياً، أما الفتق الكاذب فيكون نتيجة لتسرب القيح من أماكن قريبة من المريء. ويجري تشخيصه من خلال صور الأشعة والمنظار، وفي الغالب يستعمل التدخل الجراحي في العلاج اعتماداً على حجم الفتق.

ويسهم الوخز بالإبر الصينية في تهدئة الجسم وعدد الجلسات يكون من 10-12-15 جلسة.

د. فايز رشيد

استشاري العلاج الطبيعي

والوخز بالإبر الصينية

التعليق