إطلاق "مكتبتي المتنقلة" في عمّان ضمن مشروع يغطي محافظات المملكة

تم نشره في الثلاثاء 1 أيلول / سبتمبر 2009. 09:00 صباحاً

عمان- مندوبا عن الأميرة هيا بنت الحسين، رعى وزير الثقافة الدكتور صبري الربيحات مساء أول من أمس في حديقة الأمير هاشم في الهاشمي الشمالي إطلاق مشروع مكتبتي المتنقلة.

وأكد الوزير أهمية المشروع الذي تموله الوكالة الاميركية للتنمية الدولية بإشراف مركز هيا الثقافي، وأكاديمية تطوير التعليم، بالتعاون مع أمانة عمان الكبرى والوزارة.

وأكد كذلك أهمية التشاركية بين الأطراف ذات العلاقة، لافتا إلى أن الوزارة لديها العديد من المشروعات التي تعنى بالأطفال، ومن أبرزها مشروع مكتبة الطفل المتنقلة، حيث تم تسيير مكتبتين متنقلتين بالتعاون مع مركز هيا الثقافي ومفوضية سلطة إقليم العقبة بهدف الوصول إلى الأطفال في المناطق النائية وايصال الكتاب اليهم.

وقال إن لدى الوزارة خطة طموحة لتسيير ست مكتبات أخرى متنقلة خلال العام المقبل، إضافة إلى افتتاح مكتبتين بالتعاون مع اتحاد الناشرين الأردنيين في منطقة عي والمزار الجنوبي في محافظة الكرك، ويعتبر ذلك بداية لمشروع دائم يقوم على تأسيس سبع مكتبات في سبعة ألوية في المحافظة.

وعبرت رئيسة الهيئة الادارية في المركز جانيت المفتي في كلمة لها عن اعتزاز المركز بهذا المشروع، وبالشراكات التي مكنته من التوسع والوصول إلى شرائح أكبر في المجتمع الأردني.

وقال مدير الوكالة الأميركية للتنمية الدولية جي نوت، إن مثل هذه المشروعات تسهم في الوصول إلى الأطفال في جميع مناطق المملكة، وفي تحفيز عقولهم من خلال الوسائل الثقافية والتعليمية الخلاقة.

وأشار مندوب أمين عمان هيثم جوينات إلى أنه سيتم تسيير هذه المكتبة إلى أربع مناطق رئيسية، هي خريبة السوق، والهاشمي الشمالي، وجبل النصر، وحي نزال.

يذكر أن المشروع يهدف إلى الوصول للمجتمعات الأقل حظا، وتشجيع القراءة وتحفيز الأطفال على المشاركة والتفاعل من خلال تجهيز مكتبة متنقلة تضم كتبا باللغتين العربية والانجليزية للأطفال من عمر 3 - 12 سنة.

وتشمل المكتبة عددا من الوسائل التعليمية التربوية، وتضم مسرحا تفاعليا وأجهزة حاسوب، إضافة إلى أنشطة ومعدات رياضية وألعاب للأطفال.

وحضر حفل إطلاق المشروع الذي تضمن فعاليات ثقافية وتعليمية وعروضا مسرحية اعضاء مجلس امناء مركز هيا الثقافي وهيئته الادارية، وممثلون عن وزارة الثقافة وأمانة عمان الكبرى ومؤسسات المجتمع المدني والأطفال المشاركون.

التعليق