تعاون بين ألمانيا ونيكاراغوا في مجال حماية الغابات شمال الكاريبي

تم نشره في الاثنين 3 آب / أغسطس 2009. 10:00 صباحاً

 

ماناغوا- أفادت مصادر دبلوماسية ان وزارة الموارد الطبيعية والبيئة في نيكاراغوا قامت، بدعم من ألمانيا، بافتتاح مكتب ببلدة سيونا شمال منطقة الكاريبي من أجل الحفاظ على محمية بوساواس.

وأشارت البعثة الدبلوماسية الألمانية في نيكاراغوا أمس الى أن وزير البيئة روبرتو آراكيستاين والسفيرة الالمانية في نيكاراغوا بيتينا كيرن قاما بافتتاح المكتب يوم الخميس الماضي.

ولفت المصدر الى ان هذا المكتب يهدف الى "تعزيز إدارة النظم الايكولوجية للغابات بالمنطقة، ومساعدة المشاركين في وضع خطط لاستخدام الأراضي".

كما يتطلع أيضا الى خلق فرص دخل بديلة عن طريق استخدام الموارد الطبيعية في الغابات من دون القيام بتدميرها وتعزيز مشاركة المواطنين.

وبلغت حجم المساهمات الألمانية في المشروع نحو 60 ألف دولار.

ويعتبر افتتاح هذا المكتب جزءا من برنامج للتعاون المشترك بين الحكومة الالمانية ووزارة الموارد الطبيعية والبيئة في نيكاراغوا، والذي يهدف الى الحد من خسائر الغابات الاستوائية حتى العام 2015.

يشار الى ان المعدل السنوي لإزالة الغابات في منطقة شمال الأطلسي التي تقع بها محمية بوساواس، يزيد على 77 ألف هكتار، وفقا لتقرير المنظمة الالمانية للتعاون الفني (جي تي زد) العام 2008.

وتضم المحمية التى تطلق عليها اليونسكو اسم ارض الإنسانية 10% من التنوع البيئي العالمي.


 

التعليق