جمعية العروة الوثقى تطلق الحملة التوعوية المجتمعية "راحتي في إيماني"

تم نشره في الخميس 30 تموز / يوليو 2009. 09:00 صباحاً

 عمان- الغد- أطلقت جمعية العروة الوثقى الأحد الماضي، حملة توعوية مجتمعية بعنوان "راحتي في إيماني"، بالتعاون مع جمعية الصالحين ومجلس المنظمات والجمعيات الإسلامية واتحاد الكشاف المسلم في الأردن.

وتهدف الحملة، بحسب المنظمين، إلى "حث الشباب الأردني على التمسك بالجانب الروحي في الحياة والتمثل بالقيم الروحية التي تحملها الثقافة الإسلامية وأهمية تطبيقها في مختلف مجريات حياتنا اليومية". وتستهدف الحملة "جيل الشباب الجامعي بمختلف ثقافاته واهتماماته بشكل خاص والشباب الأردني بشكل عام".

وأكد رئيس الجمعية منذر الزميلي أهمية الحملة "والحاجة إليها في مثل هذه المرحلة الحرجة التي تنتشر فيها ظاهرة الفراغ الروحي مع ما ينتج عنها من حيرة وقلق يعيشهما كثير من الشباب الأردني، ولذا تسعى الحملة إلى توجيه خطاب إعلامي بقالب عصري يناسب اهتمامات الشباب وأهدافهم، ويدعو إلى تأدية العبادات في الوقت الذي يشير فيه إلى الأجر الإلهي والأثر الإيجابي لهذه الأعمال في تحصين الفرد وأمن المجتمع".

وتنتهج الجمعية في التعريف بالحملة خطة إعلامية وإعلانية على نطاق واسع تشمل مختلف وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة. كما تم تصميم موقع إلكتروني تفاعلي يسمح للشباب بطرح استفساراتهم وآرائهم بأسلوب تفاعلي متبادل، إضافة إلى إعداد فيديو كليب يتناول كلمات أنشودة معبرة سيتم عرضها على مختلف القنوات الفضائية، وفواصل إذاعية وتلفزيونية تم إعدادها لهذا الهدف أيضاً.

التعليق