مصر تسقط امام بويرتوريكو وسورية في المركز الاخير

تم نشره في الخميس 9 تموز / يوليو 2009. 09:00 صباحاً

سلة العالم للشباب

 

اوكلاند (نيوزيلندا)  - مني منتخب مصر بهزيمته الثالثة على التوالي في الدور الثاني ببطولة العالم لكرة السلة للشباب دون 19 عاما عندما خسر أمام بويرتوريكو 99-71 يوم امس الأربعاء.

ويقبع منتخب مصر في المركز السادس والأخير بالمجموعة الأولى في الدور الثاني من البطولة المقامة في نيوزيلندا ولديه سبع نقاط وتبددت اماله في التأهل لدور الثمانية. وكان المنتخب المصري بطل افريقيا خسر مباراتيه السابقتين في الدور الثاني أمام ليتوانيا واليونان بطلة اوروبا على الترتيب.

وتحتل بويرتوريكو المركز الثاني بالمجموعة ولها عشر نقاط وضمنت حسابيا التأهل لدور الثمانية.

وبدأت بويرتوريكو مباراتها أمام مصر بصورة ضعيفة وتقدمت بفارق ست نقاط فقط مع تبقي 30 ثانية على نهاية الربع الأول لكن أسلوب لعبها السريع سبب الكثير من المشاكل لأبطال افريقيا لينتهي هذا الجزء بتقدم الفريق القادم من امريكا الوسطى 27-16. وواصلت بويرتوريكو شق طريقها بنجاح في الربع الثاني وانهته لصالحها 25- 14.

ورفع المصريون مستواهم في الشوط الثاني ونجحوا في تقليص الفارق عندما انتهى الربع الثالث 29-20 لصالح بويرتوريكو قبل أن يحسم "الفراعنة" الربع الرابع 21- 18.

وواصل عمرو عبد الحليم لاعب مصر العملاق الذي يبلغ طوله 192 سنتيمترا وهو واحد من أبرز لاعبي البطولة تألقه وأحرز 22 نقطة وجمع أربع كرات مرتدة ومرر ثلاث كرات حاسمة بينما احرز زميله أدهم السيد 17 نقطة.

وبرز روساريو بين صفوف بويرتوريكو وأحرز 22 نقطة أيضا رغم أنه شارك لمدة 20 دقيقة فقط.

وسيتعين على مصر الان التنافس على المراكز من التاسع وحتى الثاني عشر يومي الجمعة والسبت.

وكانت مصر تجاوزت الدور الأول بفوزها على ايران بعد وقت اضافي وهزيمتها أمام فرنسا والولايات المتحدة.

سورية تحتل المركز الاخير

 احتل منتخب سورية المركز السادس عشر والأخير في بطولة العالم لكرة السلة للشباب دون 19 عاما بعد خسارته مباراته الخامسة على التوالي اول من أمس الثلاثاء.

وسقط المنتخب السوري أمام ايران بطلة اسيا 93-53 في مباراة تحديد المركزين 15 و16 في البطولة المقامة في نيوزيلندا.

وكانت المباراة أشبه بمباراة تدريبية للناشئين الايرانيين الذين قدموا أداء قويا مفعم بالثقة بينما شاب أداء سورية الضعف والتردد وغياب الانسجام بين اللاعبين.

وفرضت ايران سيطرتها منذ البداية وسجلت من جميع المسافات وانتهى الربع الأول لصالحها 25-20.

وفي الربع الثاني واصل الايرانيون هجومهم ونجحت تبديلات مدربهم في زيادة غلة فريقه فيما لم ينجح منتخب سوريا رغم اشراكه لاعبيه الأساسيين في تقليص الفارق في ظل التسرع وقلة التركيز لتنهي ايران الشوط الأول متقدمة 51-31.

ورفع المنتخب السوري راية الاستسلام بعد ذلك أمام الهجوم الايراني القوي وأنهى أبطال اسيا الربع الثالث 30-6. وأشرك مدرب ايران لاعبيه البدلاء في الربع الرابع الذي فازت به سوريا 16-12.

وكانت سورية منيت بهزائم قاسية أمام اسبانيا وكندا واستراليا في الدور الأول قبل أن تخسر أمام نيوزيلندا صاحبة الضيافة ثم ايران في مباريات تحديد المراكز من 13 الى 16.

وانتزعت نيوزيلندا المركز 13 بفوزها 62-54 على انجولا في مباراة أخرى أقيمت اول من أمس.

التعليق