بحث مشاركة دول الخليج في مهرجان الأردن

تم نشره في الأربعاء 17 حزيران / يونيو 2009. 09:00 صباحاً

 

عمّان- بحث وزير الثقافة الدكتور صبري الربيحات لدى لقائه امس الثلاثاء رئيس بيت الكويت للأعمال الوطنية, ورئيس اتحاد المنتجين لدول الخليج العربي يوسف العميري مشاركة الكويت ودول الخليج في مهرجان الاردن الذي يقام في السابع من تموز المقبل.

وأشار الربيحات الى ان هناك 43 دولة مختلفة ستشارك في المهرجان الذي يحمل رؤية مختلفة عما نشاهده في المهرجانات المتعارف عليها في انحاء الوطن العربي, كونه يتزامن مع مرور عشر سنوات على جلوس جلالة الملك عبد الثاني على العرش، ولأنه يحمل رؤية تجسد هوية الإنسان الاردني وخطاب الدولة الاردنية إلى العالم.

وقال إن المهرجان الذي يستمر شهرا سيمتد إلى جميع مدن المملكة، حيث يستذكر الأردنيون الإنجازات التي عمت المحافظات وهم يحملون آمالا وأحلاما وطموحات لمزيد من تواصل الإنجازات في ميادين متعددة.

وأكد تميز العلاقات الأردنية الكويتية بفضل اهتمام قيادتي البلدين الشقيقين، واصفا إياها بأنها علاقات متينة وقوية وتزداد رسوخا على مر الأيام.

وتشارك الكويت في مهرجان الأردن لهذا العام من خلال الفرقة الوطنية الكويتية للفنون الشعبية التي ستقيم عدة عروض في محافظات المملكة بمشاركة فرق فلكلورية وفنية من الأردن والدول العربية.

وعرض العميري مشاركة الأردن في مشروع بيت الكويت للأعمال الوطنية، وهو مشروع كويتي عربي عالمي وافقت عدة دول من العالم الانضمام إليه، ويقوم على تأسيس متحف بانورامي لكل دولة.

ورحب الربيحات بفكرة المشروع مبديا استعداد الأردن الانضمام إليه والاستفادة من الخبرات الكويتية في هذا المجال، ولا سيما أن وزارة الثقافة بدأت العمل على مشروع ذاكرة المكان ليكون في كل مدينة متحف يؤسس لتاريخ المكان وشخصياته ومعالمه وملامحه الأساسية، وستكون البداية في الكرك مدينة الثقافة الأردنية لهذا العام.

التعليق