مانشستر يونايتد يحسم دربي المدينة ويفسد أحلام ليفربول

تم نشره في الاثنين 11 أيار / مايو 2009. 09:00 صباحاً
  • مانشستر يونايتد يحسم دربي المدينة ويفسد أحلام ليفربول

البريميرليغ

لندن  - خطا مانشستر يونايتد خطوة جديدة نحو اللقب الثالث على التوالي بفوزه المستحق على جاره مانشستر سيتي 2-صفر يوم امس الاحد على ملعب "اولدترافورد" في مانشستر في المرحلة السادسة والثلاثين من الدوري الانجليزي لكرة القدم.

واستعاد مانشستر يونايتد الصدارة من ليفربول بعدما رفع رصيده الى 83 نقطة مقابل 80 لليفربول الذي كان انتزعها مؤقتا بفارق الاهداف بفوزه الثمين على مضيفه وست هام 3-صفر اول من امس السبت في افتتاح المرحلة.

ويملك مانشستر يونايتد الساعي الى لقبه الثامن عسشر ومعادلة الرقم القياسي في عدد الالقاب الموجود بحوزة ليفربول، مباراة مؤجلة امام ويغان سيخوضها الاربعاء المقبل، وفوزه فيها سيبعده بفارق 6 نقاط وسيكون بحاجة الى نقطة من مباراتيه الاخيرتين امام ارسنال وهال سيتي من اجل ان يتوج باللقب للموسم الثالث على التوالي.

ولم يجد مانشستر يونايتد اي صعوبة في تحقيق الفوز على مانشستر سيتي، وافتتح التسجيل عبر نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو في الدقيقة 18 من ركلة حرة رافعا رصيده الى 18 هدفا في صدارة لائحة الهدافين، وعزز الارجنتيني كارلوس تيفيز بهدف ثان في الدقيقة 45 من تسديدة بيمناه من حافة المنطقة. وحرمت العارضة والقائم تيفيز من هز الشباك في مناسبتين في الدقيقتين 31 و90.

وفي مباراة ثانية على استاد الامارات، استعاد تشلسي توازنه بعد 4 ايام من خروجه من الدور نصف النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا اثر تعادله مع ضيفه برشلونة الاسباني 1-1، وسحق جاره اللندني ارسنال 4-1 وضمن بالتالي انهاء الموسم في المركز الثالث.

ورد تشلسي أيضا الاعتبار لخسارته على ارضه امام ارسنال 1-2 ذهابا، وأوقف مسلل لقاءات الاخير دون خسارة عند 21 مباراة.

وخاض ارسنال المباراة في غيبا هدافه الدولي الروسي اندري ارشافين، فيما احتفظ مدربه الفرنسي ارسين فينغر بالتوغولي ايمانويل اديبايور والدنماركي نيكلاس بيندتنر على مقاعد الاحتياط قبل ان يدفع بهما في الشوط الثاني.

وكان ارسنال الافضل في بداية المباراة بيد ان تشلسي كان سباقا الى التسجيل عندما انبرى فرانك لامبارد لركلة حرة تابعها المدافع البرازيلي اليكس برأسه داخل مرمى الحارس البولندي لوكاس فابيانكسي (28)، وعزز الفرنسي نيكولا انيلكا بهدف ثان من تسديدة قوية بيمنها من خارج المنطقة (39) رافعا رصيده الى 17 هدفا في المركز الثاني على لائحة الهدافين.

وزادت محن ارسنال مطلع الشوط الثاني عندما حاول المدافع الدولي العاجي حبيب كولو توريه ابعاد تمريرة عرضية للفرنسي الاخر فلوران مالودا فتابعها داخل مرمى فريقه (49).

ودفع فينغر ببيندتنر واديبايور والبرازيلي دنيلسون مكان الفرنسي ابو ديابي والكاميروني الكسندر سونغ وثيو والكوت فتحسن اداء ارسنال كثيرا وسنحت لمهاجميه اكثر من فرصة قبل ان ينجح العملاق بيندتنر في تسجيل هدف الشرف بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية من المدافع الفرنسي بكاري سانيا (70).

وأهدر اديبايور فرصة تسجيل الهدف الثاني عندما تلقى كرة على طبق من ذهب داخل المنطقة فانفرد بالحارس التشيكي العملاق بيتر تشيك ففضل السقوط للحصول على ركلة جزاء بدل متابعتها داخل المرمى، فارتدت الهجمة لتشلسي ووصلت الكرة الى انيلكا الذي سددها بيمناه قوية من داخل المنطقة فارتدت من القائم الايسر وتهيأت امام مالودا غير المراق فتابعها بسهولة داخل المرمى.

وتختتم المرحلة اليوم الاثنين بلقاء نيوكاسل مع ميدلزبره.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- مانشستر يونايتد 83 نقطة من 35 مباراة

2- ليفربول 80 من 36

3- تشلسي 77 من 36

4- ارسنال 68 من 36

5- استون فيلا 55 من 35

التعليق