"حصاد الدوري" يسلط الضوء على أسباب تراجع الفيصلي

تم نشره في السبت 18 نيسان / أبريل 2009. 09:00 صباحاً

 

عمان- الغد- جاءت حلقة هذا الاسبوع من برنامج حصاد الدوري الاردني التي تم بثها مساء اول من امس على قنوات art sport حافلة بعدد من الفقرات والملخصات والمقابلات الميدانية والخاصة ورصد لردود الفعل وأجواء تتويج الوحدات بطلا للنسخة الاولى لدوري المحترفين، وتقدم شباب الاردن وصيفا وتراجع الفيصلي ثالثا واستقرار الجزيرة والبقعة والعربي والحسين واتحاد الرمثا واليرموك في المراكز من الرابع ولغاية التاسع وهبوط شباب الحسين للدرجة الاولى.

المدرب السوري الشهير نزار محروس المدير الفني لفريق النادي الفيصلي كان ضيف حلقة هذا الاسبوع، حيث حاوره مقدم البرنامج مهند محادين عن عديد النقاط المتصلة بفريقه الفيصلي وبباقي فرق دوري المحترفين.

سلطان العدوان الرئيس الفخري لنادي الفيصلي قال في مقابلة خاصة في البرنامج ان الفيصلي متمسك بنزار محروس ومتفهم للظروف التي واكبت حضوره متأخرا لقيادة الفيصلي وواثق من ان بصمات نزار محروس ستظهر بوضوح في المرحلة المقبلة.

وكشف العدوان النقاب خلال المقابلة عن رئاسته وفد الفيصلي الذي سيزور مقر نادي الوحدات للمباركة ببطولة دوري المحترفين، مشيرا الى ان الوحدات استحق اللقب عن جدارة لأنه كان الفريق الافضل، ومؤكدا عمق العلاقة التي تربط الفيصلي والوحدات، مضيفا "الوحدات ليس عدوي، بل خصمي في الملعب فقط وخارج الملعب نحن والوحدات اخوان".

وعبر نزار محروس عن سعادته بثقة سلطان العدوان وأسرة النادي الفيصلي، كاشفا النقاب عن انه وضع على طاولة الشيخ وإدارة الفيصلي ملفا كاملا لإعادة الفيصلي الى موقعه الطبيعي على منصة التتويج.

وكشف محروس النقاب عن الظروف الصعبة التي واكبت وصوله لقيادة الفيصلي مؤخرا، مشيرا الى انه فوجئ بوجود اربعة مدافعين فقط ولأربع بطولات وهم عبد الاله الحناحنة وحاتم عقل ومحمد منير وعلاء مطالقة، فضلا عن عدم وجود البدلاء الجاهزين، مما اضطر للاستعانة بمحمد زهير رغم اصابته.

وأكد محروس في النهاية ان الفيصلي عانى كذلك من ضغط في المباريات لا يمكن لفريق عالمي ان يتحمله وأن الفيصلي عانى كذلك من ظلم تحكيمي، حيث حرمه الحكم من فوز محقق على الجزيرة مما اعاده الى المركز الثالث.

وتحدث محروس باعتزاز عن انجاز الوحدات وعن تقدم شباب الاردن بالمركز الثاني وعن استقرار الجزيرة رابعا، مشيرا الى ان المركز السادس لا يليق بمكانة نادي الحسين الذي كان طموحه اقوى من شباب الحسين بالبقاء وهذا ما حدث، ومعبرا عن اسفه لهبوط فريق يستحق الاحترام وهو شباب الحسين، ومشيدا بكفاح العربي واتحاد الرمثا واليرموك من اجل البقاء.

التعليق