"فيا" يشدد على تعزيز المبادرات البيئية لرياضة السيارات

تم نشره في الخميس 2 نيسان / أبريل 2009. 09:00 صباحاً

أيمن وجيه الخطيب

عمان- أكد المجلس العالمي لرياضة السيارات في الاتحاد الدولي (فيا) على ضرورة خلق أجواء مناسبة من أجل تطوير وتعزيز المبادرات البيئية في جميع أنشطة رياضة السيارات والسلطات الوطنية المنضوية تحت مظلة الاتحاد، وستعمل اللجنة المكلفة والتي يرأسها المستشار الفني في الـ (فيا) بيتر رايت على فرض رقابة صارمة ووضع سياسات مستدامة في جميع السلطات الوطنية التابعة للاتحاد الدولي للسيارات لتحقيق ذلك.

وستقوم اللجنة بمساعدة كافة الجهات المعنية في العالم على التكيف وتطبيق هذه السياسات في بطولاتهم المحلية، كما سيجري التشاور مع الشركات المصنعة للسيارات فيما يتعلق بالبطولات العالمية، وبالاخص ما يتعلق بأنواع المركبات التي سيتم تطويرها لتنسجم مع التطورات الجديدة، وسيتم التنسيق أيضا بشأن الحفاظ على البيئة عند التسابق، وهناك الكثير من الامور يتعين القيام بها وفق رايت الذي يؤكد على التوافق في الرأي حول إيجاد بيئة خالية من العوادم.

فرص جديدة

وكان مجلس رياضة السيارات العالمي في اجتماعه الأخير الذي عقد في فرنسا وافق بشكل مبدئي على عدد من الاقتراحات وسيتم مناقشتها على نطاق واسع مع المصنعين والسلطات الوطنية في كل بلد وغيرها من الأطراف المعنية والمهتمة.

كما وافق المجلس على الحد من عوادم السيارت الرياضية الصغيرة والتي لا تشكل تهديدا مباشرا للبيئة، إلا أن معالجة الأمر ستتم بإيجاد حلول من قبل الشركات المصنعة للسيارات، وإيجاد تقنيات تكنولوجية واسعة النطاق، الأمر الذي سيفتح المجال امام فرص عمل جديدة لرياضة السيارات في مجال الصناعة.

طاقة بديلة 

ونوه رايت على ضرورة إيجاد طاقة بديلة ووضع المبادئ التنظيمية فيما يتعلق بكفاءة استخدام الطاقة الجديدة في رياضة السيارات والابتعاد عن أنواع الوقود التقليدية المستخدمة في رياضة السيارات.

كما تم تشكيل لجنة مالية من أجل التطوير التدريجي لأهداف خفض استهلاك الوقود في كل بطولة تابعة لـ فيا، وتنسيق لوائح السلامة للتكنولوجيا الجديدة التي ستدخل رياضة السيارات.

الحد من تغير المناخ

ولأن رياضة السيارات يمكن لها أن تؤدي دورا رئيسا في مكافحة تغير المناخ وتطوير وتعزيز التكنولوجيا من أجل تحسين كفاءة الوقود، شددت اللجنة المكلفة بذلك على الإعلام لنشر رسائل ايجابية متعلقة بالبيئة والتحسينات البيئية من أجل التشجيع على الحد من التلوث البيئي، مما سيؤدي الى زيادة شعبية هذه السباقات البيئية وإدخال التكنولوجيا الحديثة في مجال الانظمة الهجينة، وهذا النهج آخذ في الانتشار في جميع بطولات الاتحاد الدولي للسيارات، وكخطوة أولى تم إعطاء رالي النرويج جائزة البيئة الخالية من الانبعاثات السامة.

وتجدر الإشارة أن المستشار الفني في الاتحاد الدولي رايت كان يعمل في مجال التطويرات في بطولة العالم للفورمولا 1 في السنوات القليلة الماضية ويأمل ان يجد سبلا بديلة وصديقة للبيئة في السباقات الأخرى.

اجتماعات مستقبلية

ستتعزز لجنة حماية البئية بالتعاون مع السلطات الوطنية التابعة لـ فيا من خلال اجتماعات مستقبلية وستقوم بتشكيل مجموعات عمل لتنفيذ المهام الخاصة بذلك وفي قضايا أخرى معينة أو أكثر تعمقا مثل إدارة المرافق او لاستعراض القائمة الخضراء في السباقات.

ويقول رايت لا بد من إحداث ثورة في الطريقة التي يمكن أن نذهب فيها الى السباقات وضمان الحفاظ على البيئة.

التعليق