جراح مانشستر يونايتد تتعمق وانتصارات تشلسي تتوقف

تم نشره في الأحد 22 آذار / مارس 2009. 09:00 صباحاً
  • جراح مانشستر يونايتد تتعمق وانتصارات تشلسي تتوقف

البريمير ليغ

 

لندن - فتح باب المنافسة على اللقب على مصراعيه بعد ان الحق فولهام بضيفه مانشستر يونايتد الخسارة الثانية على التوالي حين هزمه 2-0 أمس السبت في المرحلة الثلاثين من بطولة انجلترا لكرة القدم بعد السقوط المذل على ارضه الاسبوع الماضي امام ليفربول 1-4.

وفشل تشلسي الثاني في استغلال الموقف وتضييق الفارق الى نقطة واحدة وسقط بدوره امام جاره توتنهام 0-1، ويستطيع ليفربول الانفراد بالمركز الثاني والاقتراب بفارق نقطة عن مانشستر يونايتد الذي يملك مباراة مؤجلة، في حال فوزه على ضيفه استون فيلا اليوم الاحد في ختام المرحلة.

وكان الجميع ينتظر ردة فعل مانشستر يونايتد بعد سقوطه الاخير خصوصا انه لم يخسر مرتين متتاليتين على مدى 150 مباراة منذ نيسان (ابريل) عام 2005 حين سقط امام نوريتش سيتي وايفرتون.

وتعقدت الامور بالنسبة الى "الشياطين الحمر" في مباراة أمس عندما لمس لاعب الوسط بول سكولز الكرة بيديه الاثنتين محاولا منعها من دخول شباك فريقه فطرده الحكم واحتسب ركلة جزاء انبرى لها داني مورفي ببراعة على يسار الحارس العملاق ادوين فان در سار (18).

وللمفارقة نجح مورفي عندما كان لاعبا في ليفربول في مرتين تسجيل هدف الفوز لفريقه السابق في مرمى مانشستر يونايتد.

وكاد فولهام يحسم النتيجة في الشوط الأول قياسا على الفرص الكثيرة التي سنحت له وتحديدا من قبل بوبي زامورا الذي كان بوسعه تسجيل ثلاثة اهداف انقذ منها فان در سار اثنين قبل ان يسدد الثالثة الى جانب القائم.

وتحسن اداء مانشستر يونايتد في الشوط الثاني بنزول وين روني بدلا من البلغاري ديميتار برباتوف الذي اصيب في كاحله اواخر الشوط الأول.

وسنحت لمانشستر عدة فرص لادراك التعادل لكن حارس مرمى فولهام الاسترالي الدولي مارك شفارتسر تعملق في الذود عن مرماه وتصدى لمحاولتين للكوري الجنوبي بارك جي سونغ ثم لروني.

ووجه فولهام ضربة قاضية لمانشستر عندما سجل الاحتياطي المجري زولتان جيرا الهدف الثاني قبل نهاية المباراة بدقيقتين عندما تلقى الكرة داخل المنطقة فاستدار على نفسه وسددها بطريقة اكروباتية رائعة لتستقر في مرمى فان در سار، وزاد الطين بلة طرد روني لنيله البطاقة الصفراء الثانية قبل 3 دقائق من النهاية.

يذكر ان مانشستر يونايتد لم يخسر امام فولهام على ملعب "كرافين كوتيج" منذ عام 1964.

وعلى ملعب "وايت هارت لاين" حقق توتنهام فوزا ثمينا في سعيه للابتعاد نهائيا عن شبح الهبوط بفوزه على جاره تشلسي بهدف وحيد، وتأخر انطلاق المباراة نصف ساعة لوجود سيارة مشبوهة قريبة من الملعب قبل تدخل الشرطة للتأكد من صحة ذلك.

وقدم توتنهام مستوى جيدا امام تشلسي ونجح في الحاق الهزيمة الاولى به بقيادة مدربه الهولندي غوس هيدينك بعد ان حقق الاخير الفوز في 6 مباريات وتعادل في واحدة منذ ان استلم تدريبه خلفا للبرازيلي لويز فيليبي سكولاري في 11 شباط (فبراير) الماضي.

وجاء هدف المباراة الوحيد عندما مرر الجناح ارون لينون كرة عرضية زاحفة داخل المنطقة تابعها صانع الالعاب الكرواتي لوكا مودريتش في الزاوية البعيدة لمرمى الحارس التشيكي العملاق بيتر تشيك (50).

وسنحت فرصتان لتشلسي لادراك التعادل عندما ارتقى العاجي ديدييه دروغبا لكرة عرضية وسددها برأسه لكن الحارس البرازيلي هوريليو غوميش تصدى لها ببراعة (77)، ثم نابت العارضة عنه لتبعد كرة رأسية للمدافع البرازيلي اليكس في الوقت بدل الضائع.

وتنفس بورتسموث الصعداء بعض الشيء بفوزه على ايفرتون الطامح الى مقعد أوروبي 2-1، وفاجأ ايفرتون مضيفه بهدف مبكر اثر ركلة حرة مباشرة نفذها ليتون باينز ووضع الكرة منها في اقصى الزاوية اليمنى لمرمى الحارس ديفيد جيمس (4).

وضغط بورتسموث بكل قواه للتعويض وكان له ما اراد حين ادرك التعادل عن طريق العملاق بيتر كراوتش في الدقيقة 22 من متابعة رأسية لتمريرة رأسية ايضا من غلين جونسون اثر ركلة ركنية.

وفي الشوط الثاني، لم تتبدل الاحوال كثيرا حتى الدقيقة 75 حين حصل بورتسموث على ركلة ركنية من الجهة اليسرى نفذت عند القائم الثاني على باب المرمى طار لها كراوتش وتابعها برأسه في اقصى الزاوية اليمنى مانحا فريقه الفوز ومسجلا الهدف العاشر في بطولة الموسم الحالي.

وشعر ايفرتون بحراجة الموقف وكثف هجومه الضاغط في ربع الساعة الاخير دون ان يتمكن من تعديل النتيجة، في حين كاد هايدن مالينز يعزز تقدم اصحاب الارض بهدف ثالث من قذيفة تبعد نحو 35 مترا اثر كرة مرتدة من الدفاع تابعها طائرة، لكن الحارس الدولي الأميركي تيم هاوارد كان لها بالمرصاد (84).

وتغلب ستوك سيتي على ميدلزبره بهدف سجله راين شوكروس (84).

وتعادل بلاكبيرن مع وست هام 1-1. سجل للاول مارك اندروز (51)، وللثاني مارك نوبل (35).

وانتهت نتيجة مباراة وست بروميتش البيون وبولتون 1-1 ايضا. سجل للاول داني شيتو (82 خطا في مرمى فريقه)، وللثاني ماتي تايلور (67).

ترتيب فرق الصدارة

1- مانشستر يونايتد 65 نقطة من 29 مباراة

2- تشلسي 61 من 30

3- ليفربول 61 من 29

4- ارسنال 52 من 29

5- استون فيلا 52 من 29

 

التعليق