الاصابة تحرم مصارعنا الحسنات من ذهبية بطولة ابراهيم مصطفى الدولية بمصر

تم نشره في الاثنين 16 آذار / مارس 2009. 08:00 صباحاً

 

محمد الجالودي – موفد اتحاد الاعلام الرياضي

قنا- حرمت الاصابة لاعب منتخبنا بوسف الحسنات من الحصول على ذهبية وزن (66 كغم) ، حيث تسببت بخروجه خاسرا من اللقاء الذي جمعه بالمصري مسعود السيد بالدور الثاني من النسخة الخامسة والعشرين لبطولة ابراهيم مصطفى الدولية للرجال بالمصارعة (بطولة الجائزة الكبرى) والتي افتتحت صباح أمس في الصالة الرياضية المغطاة بمحافظة قنا في مصر بمشاركة دول كازاخستان والبرتغال واستراليا والهند والعراق والدنمارك والمغرب ومصر الى جانب منتخبنا الوطني.

وقبل تعرضه للاصابة كان الحسنات من اقوى المرشحين للحصول على ذهبية ( مسابقة الرومانية) التي اختتمت أمس ، حيث تقدم لاعبنا في الجولة الأولى ، لكن منافسه السيد تعامل بخشونه زائدة في الجولة الثانية، مما استدعى طبيب البطولة للاطلاع على وضعه الصحي الذي شخص الحالة بانها عبارة عن تمزق في فخذ العضلة.

ونقل الحسنات الى المستشفى على عجل من اجل تلقي العلاج اللازم ، وعاد مجددا لمتابعة النزالات من على المدرجات وسط اجواء وهو يذرف دموع الحزن، حيث اعرب في حديثه لـ "موفد اتحاد الاعلام" عن خيبه امله لعدم اكمال المنافسات وضياع فرصة الحصول على الميدالية، مشيرا الى ان حالته لاتدعو للقلق، مؤكدا نيته المنافسة في المستقبل للمشاركة في البطولات الدولية الكبرى.

والحسنات العائد الى المشاركات العالمية بعد غياب أكثر من (3) سنوات ، وذلك بقرار من الاتحاد الدولي تمكن في الدور الأول من الفوز على المصري شريف العويص ، بعد ان اضطر الى خوض جولة ثالثة لتحقيق الانتصار الأول للأردن في (مسابقة الرومانية).

وفرض لاعبنا هاني المرافي حضوره بعد تأهله للعب في ساعة متأخرة من الليلة الماضية على ذهبية وزن (96 كغم) اثر تغلبه على المصري اسلام محمود بالدور الثاني.

وقدم الواعد ابراهيم عرعر نزالا قويا امام المصري محمد فوزي في وزن (55 كغم) ، حيث ابلى لاعبنا بلاء حسنا قبل ان يخسر وبشرف ، حيث بات مرشحا للعب على البرونزية بعد ان خاض مساء أمس اللقاء الثاني له والذي جمعه بالعراقي احمد محمود.

ورغم خسارته بالدور الأول امام الاسترالي ساها سيفان بات رمزي المرافي مرشحا لنيل الميدالية البرونزية لوزن (74كغم)، حيث خاض في ساعة متأخرة من الليلة الماضية مواجهة من العيار الثقيل مع المصري وليد عطية.

وتلقى لاعبنا محمود سمير خسارته الأولى بالبطولة من نظيره المصري محمود السيد في الدور الأول لوزن (84كغم)، حيث بات مرشحا للحصول على البرونزية وهذا يعتمد على فوز السيد الامر الذي قد يجعل حظوظه قائمة بالتأهل للحصول على هذه الميدالية اما في حال اخفاق الاخير فان آمال لاعبنا سوف تتلاشى بشكل نهائي.

وودع مالك الترك مسابقة الرومانية من الدور الأول بعد خسارته من المصري اسلام عمران في وزن (96كغم).

وتختتم مساء اليوم البطولة باقامة (مسابقة الحرة) للرجال والنساء ، حيث يخوض فريقنا منافسات هذه البطولة بكل من اللاعبين رمزي المرافي وزن (74كغم) وهاني المرافي وزن 96 ( كغم) ومحمود سمير وزن 84( كغم) ، و مالك الترك وزن (96كم) وابراهيم عرعر وزن (55كغم).

وقد جرت مساء أمس بنفس المكان قرعة ووزن مسابقة المصارعة الحرة الى جانب عملية الكشف الطبي لكافة اللاعبين المشاركين.

وجرى مساء أمس حفل افتتاح رسمي للبطولة بحضور عدد من كبار الشخصيات الرياضية العربية والدولية والمصرية ووسط مراسم انيقة.

التعليق