مهمة صعبة لريال مدريد في مواجهة ليفربول

تم نشره في الثلاثاء 10 آذار / مارس 2009. 09:00 صباحاً
  • مهمة صعبة لريال مدريد في مواجهة ليفربول

التشامبون ليغ

 

نيقوسيا  - يواجه ريال مدريد الاسباني حامل الرقم القياسي في عدد الالقاب (9 مرات) مهمة صعبة في قلب نتيجة الذهاب التي خسرها على ارضه امام ليفربول صفر-1 عندما يحل ضيفا على الفريق الانجليزي الشمالي العريق في عرينه "انفيلد" في اياب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم اليوم الثلاثاء.

ونجح ليفربول في اعتماد تكتيك مناسب في مباراة الذهاب على ملعب "سانتياغو برنابيو" في مدريد وسجل له لاعب وسطه يوسي بنعيون هدف الفوز الثمين، ما يعني انه يتوجب على ريال مدريد تسجيل هدفين لقلب النتيجة في مصلحته.

واعتبر مدافع ريال مدريد البرتغالي بيبي بان مباراة الاياب ستكون مختلفة لان ليفربول بحسب قوله "لن يلعب مدافعا كما فعل عندما حل ضيفا علينا ما يعني وجود مساحات اكبر لنا وهذا ما يناسب اداءنا".

واضاف "ما يقلقني ان ليفربول يلعب ككتلة واحدة متراصة، الجميع يعمل ويبذل جهدا كبيرا طوال الدقائق التسعين ويدركون ما يجب القيام به على المستطيل الاخضر".

وتابع "علينا التركيز طوال المباراة لكي نتمكن من قلب نتيجة الذهاب".

وفشل ريال مدريد في تخطي هذا الدور في السنوات الثلاث الماضية علما بانه توج باللقب للمرة الاخيرة عام 2002، ولن تكون مهمته سهلة ايضا هذه المرة.

اما مدرب ريال مدريد خواندي راموس فاعترف بصعوبة المهمة في انفيلد وقال: "صحيح لن تكون المباراة على ريال مدريد نظرا لنتيجة الذهاب، لكن الامر لن يكون سهلا على ليفربول ايضا، دائما ما يبذل اللاعبون جهودا كبيرة في ارض الملعب واذا نجحنا في تسجيل هدف مبكر ربما نستطيع تحقيق نتيجة ايجابية".

واضاف "ستكون المباراة رائعة مليئة بالحماس، فالجميع متأهب لخوض هذه المواجهة بين فريقين عريقين على الساحة الاوروبية، سنحاول تدارك الاخطاء التي ارتكبناها في مباراة الذهاب واعادة البسمة الى شفاه انصار النادي".

في المقابل يعتبر اسطورة ليفربول ايان راش بان الاجواء داخل ملعب "انفيلد" ستساعد فريقه في تخطي عقبة ريال مدريد ويقول في هذا الصدد: "عندما يدخل لاعبو الفريق المناسب ارض ملعب انفيلد في دوري ابطال اوروبا يشعرون بالرهبة لان الاجواء في المدرجات مختلفة تماما عما شاهدوه في ملاعب اخرى، وهذا الامر سيكون الفارق بين الفريقين".

ورد عليه مدافع ريال مدريد ومانشستر يونايتد سابقا الارجنتيني غابريال هاينتسه: "لن تخيفنا اجواء مدرجات انفيلد فنحن معتادون على اللعب في اجواء اكثر عدائية".

وكان ريال مدريد سقط في فخ التعادل على ارضه مع جاره اتلتيكو مدريد في دربي العاصمة الاسبانية السبت الماضي، في حين ارتاح ليفربول لان هذا الاسبوع كان مخصصا لمباريات كأس انجلترا التي خرج منها.

ولم يتخذ مدرب ليفربول حتى الان قرارا بشان مشاركة مهاجمه الاسباني فرناندو توريس الذي اصيب في مباراة الذهاب في كاحله ولم يخض اي مباراة منذ اسبوعين، في حين تبدو مشاركة قائد الفريق ستيفن جيرارد مؤكدة.

لندن 9 مارس اذار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - سيمر ليفربول الانجليزي باسبوع حافل بداية من لقاء العودة على ملعبه في اياب دور الستة عشر بدوري ابطال اوروبا لكرة القدم امام ريال مدريد الاسباني غدا الثلاثاء.

وسيكون هذا اول لقاء من بين مباراتين ستحددان مسار ليفربول هذا الموسم وربما يكون لهما تأثير في بقاء المدرب الاسباني رفائيل بنيتز مع الفريق.

وبعد مواجهة ريال مدريد سيتقابل ليفربول خارج ملعبه مع مانشستر يونايتد صاحب الصدارة يوم السبت القادم في مباراة لا بديل عن الفوز فيها امام الفريق الزائر اذا ما اراد مواصلة مشوار المنافسة على لقب الدوري الانجليزي الممتاز.

وقال بنيتز  "من المهم جدا ان نفكر في الفوز بمباراة ريال مدريد وليس في اي نتيجة أخرى."

واضاف المدرب الاسباني للصحافيين "ما يجب الا يفعله الفريق هو التفكير في اننا حسمنا الصعود بالفعل وستكون الامور سهلة."

وتابع "من الواضح للغاية ان ريال مدريد فريق جيد جدا. انه يحقق نتائج طيبة في الدوري الاسباني. فزنا في لقاء الذهاب خارج ارضنا وهذا امر يسعدنا كثيرا لكن من المهم ان نحسم الامر على ملعبنا."

واهتز مستوى ليفربول وساءت نتائجه على ارضه منذ فترة عيد الميلاد عندما انفرد بالصدارة وبدا في طريقه نحو الفوز بالدوري الانجليزي لاول مرة منذ عام 1990.

وقال خواندي راموس بعد مباراة فريقه امام اتليتيكو "مباراتنا امام ليفربول ستكون بمثابة النهائي."

واضاف "ستكون مباراة صعبة وحماسية واللاعبون متحمسون للغاية لانهم يريدون اعطاء الجماهير ما يفرحون به."

وافتقد ريال مدريد جهود مدافعه البرتغالي بيبي امام اتليتيكو وظهر الاهتزاز على خط الظهر في غيابه بعدما اضاع الفريق الزائر حفنة من فرص التسجيل.

وفي تورينو، يأمل مدرب يوفنتوس الايطالي كلاوديو رانييري في ازاحة فريقه السابق تشلسي الانجليزي من السباق الاوروبي لكنه يتوجب عليه الفوز بفارق هدفين على الفريق اللندني بعد خسارته امامه ذهابا صفر-1.

وامضى رانييري اربعة مواسم على رأس الجهاز الفني لتشلسي ولا شك بانه يريد ازاحة الفريق الذي اقاله قبل خمس سنوات.

وقال رانييري: "بالطبع يدخل تشلسي المباراة مرشحا لبلوغ ربع النهائي نظرا لتقدمه 1-صفر ذهابا، لكننا سنحاول بمساعدة الجمهور ان نقلب النتيجة في مصلحتنا".

وتابع "انها مباراة كبيرة للفريقين، نكن احتراما كبيرا لتشلسي لكننا سنحاول حتى الرمق الاخير التفوق عليه وبلوغ الدور المقبل".

وقد يعطي مدرب تشلسي الجديد الهولندي غوس هيدينك الفرصة للاعب الوسط الغاني العائد من اصابة في ركبته مايكل ايسيان ضد يوفنتوس بعد ان خاض 35 دقيقة في مباراة الكأس ضد كوفنتري سيتي السبت الماضي.

ويبدو بايرن ميونيخ الالماني ضامنا بلوغ ربع النهائي بعد ان تقدم على منافسه سبورتينغ لشبونة البرتغالي 5-صفر في عقر دار الاخير.

وسيمنح مدرب الفريق البافاري يورغن كلينسمان الفرصة امام اللاعبين الاحتياطيين لاثبات علو كعبهم واراحة النجوم الاساسيين المتعبين جراء خوضهم العديد من المباريات في الاونة الاخيرة.

ويستضيف باناثينايكوس اليوناني فياريال الاسباني في اثينا بعد ان انتزع منه التعادل 1-1 ذهابا. وحقق باناثينايكوس نتائج جيدة هذا الموسم وتحديدا فوزه على انترميلان الايطالي في عقر دار الاخير 1-صفر في الدور الاول. بيد ان فياريال يملك لاعبين يملكون خبرة كبيرة في الملاعب الاوروبية على رأسهم الفرنسي روبير بيريس والتركي نهاد قهوجي.

التعليق