"حكمت السلامة المرورية" تنهي أعمال التحسينات المرورية حول مدارس في محافظات مختلفة

تم نشره في الأربعاء 14 كانون الثاني / يناير 2009. 10:00 صباحاً
  • "حكمت السلامة المرورية" تنهي أعمال التحسينات المرورية حول مدارس في محافظات مختلفة

عمان- الغد- أعلنت مبادرة "حكمت السلامة المرورية" في اجتماع شاركت فيه هيئات حكومية ومسؤولون عن نتائج أعمالها الخاصة بتحسين مستوى السلامة المرورية في 100 موقع حول المدارس المنتشرة في مختلف محافظات المملكة خلال العام الماضي.

وشارك الحضور في الاجتماع الذي عقد في مركز الحسين الثقافي في عملية تقييم ودعم وتنفيذ المخططات الخاصة بإدخال شروط السلامة المرورية في مواقع 100 مدرسة.

وتقدم القائمون على مبادرة "حكمت السلامة المرورية" بالشكر للمشاركين، واستعرضوا الأرقام التي تحققت والقصص الواقعية التي واكبت الوصول إلى هذا الانجاز.

وانطلقت حملة "حكمت السلامة المرورية" الخاصة بالسلامة المرورية حول المدارس بالتعاون مع أمانة عمان الكبرى، دائرة السير المركزية، وزارة التربية والتعليم، وزارة الأشغال العامة والاسكان، اضافة إلى البلديات في جميع محافظات المملكة.

مؤسس مبادرة "حكمت السلامة المرورية" ماهر قدورة أعرب عن فخره لتحقيق الإنجاز الذي شمل مواقع 100 مدرسة خلال عام واحد فقط من تأسيس المبادرة، لافتا إلى أن جهود جميع المشاركين والداعمين لجعل مناطق المدارس أكثر أمناً وسلامة عمل ملهم للآخرين، وهي دافع قوي للمضي قدما في الحملة.

وأشار إلى أن الجهود التراكمية التي ساهمت في تجهيز المواقع المدرسية بشروط السلامة المرورية، أدت إلى انخفاض حاد وملموس في عدد حوادث السير التي تقع ضمن المناطق المدرسية وحولها، كما أنها ساهمت في خفض نسبة أعداد القتلى والجرحى بنسبة كبيرة.

ويذكر أن "حكمت السلامة المرورية" تأسست بمبادرة من ماهر قدورة لحماية أرواح الأبرياء من حوادث السير القاتلة.

وتسعى إلى تقديم العون والمساعدة للمجتمعات المحلية والهيئات الحكومية لخفض أعداد الوفيات والاصابات الخطرة التي تنجم عن حوادث السير.

وتعمل "حكمت السلامة المرورية" على إيجاد مدارس وطرقات أكثر أمناً لمجتمعاتنا من خلال دعم برامج وضع تصاميم هندسية آمنة للطرقات لتنفيذها بالتعاون مع أمانة عمان الكبرى وإدارة السير المركزية.

التعليق