خبير أسترالي يحذر من أعراض جانبية للإقلاع المفاجئ عن الكحوليات

تم نشره في الخميس 1 كانون الثاني / يناير 2009. 09:00 صباحاً

سيدني- قال خبير إعادة تأهيل أسترالي أمس أن اتخاذ قرار بالإقلاع عن الكحوليات خلال أعياد رأس السنة يمكن أن يكون مضرا للصحة.

وقال جيمس بيتس الرئيس التنفيذي لمركز "أوديسي هاوس" في ولاية نيو ساوث ويلز إن الإقلاع المفاجئ قد تكون له آثار جانبية خطيرة.

وأضاف أنه يتعين على الأشخاص التأكد مما إذا كانوا يعتمدون على الكحوليات قبل الإقلاع عنها في العام الجديد.

ونقلت وكالة "إيه.إيه.بي" الأسترالية للأنباء عن بيتس قوله إن الأشخاص الذين يعتمدون على الكحوليات يمكن أن يعانوا من أعراض خطيرة عند الإقلاع ومنها نوبات مرضية وتشنجات ومغص حاد وقيء وهلوسة.

وأضاف أن مدمني الكحوليات الذين يخططون للإقلاع عنها يتعين عليهم طلب المشورة من متخصصي الرعاية الصحية.

التعليق