دوكيتش تبدأ رحلتها لاقتناص بطاقة دعوة لأستراليا المفتوحة

تم نشره في الثلاثاء 16 كانون الأول / ديسمبر 2008. 10:00 صباحاً

تنس حول العالم

 

تنس - بدأت الأسترالية يلينا دوكيتش أمس الاثنين رحلتها للحصول على بطاقة دعوة (وايلد كارد) للمشاركة في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس بفوز افتتاحي في بطولة فاصلة مؤهلة للمشاركة ببطولة الغراند سلام الأولى بالموسم.

وتغلبت دوكيتش على الصاعدة صوفي ليتشر 6-3 و6-0 حيث بدت العودة التي طال انتظارها بالنسبة لدوكيتش المصنفة الرابعة على العالم سابقا قد اتخذت شكلا أكثر جدية أخيرا.

ولكن دوكيتش (25 عاما) المصنفة 179 على العالم لم تقم سوى بالخطوة الأولى فقط في بطولة هذا الأسبوع التي تقام بملاعب "ملبورن بارك" ويشارك فيها اللاعبون الساعون للفوز بمكان في بطولة أستراليا المفتوحة التي تنطلق منافساتها في 19 كانون الثاني (يناير) المقبل.

وأكدت دوكيتش، التي بلغت الدور قبل النهائي لبطولة ويمبلدون كلاعبة صاعدة، أن تجدد لياقتها البدنية ساعدها على تحقيق الفوز اليوم برغم برودة الجو، وقالت دوكيتش لوسائل الإعلام الأسترالية: "كانت بدايتي بطيئة إلى حد ما بسبب برودة الجو ولكنني راضية عن نفسي بشكل عام.. لم أكن بحاجة لبذل كل طاقتي. أشعر أنني أشارك في هذه البطولة الفاصلة المؤهلة لأستراليا المفتوحة وثقتي في نفسي أكبر من المعتاد".

من ناحية أخرى لم يحالف الحظ اللاعب الأسترالي المشاكس برنارد توميتش أمس حيث خسر اللاعب الصاعد المثير للجدل مباراته الافتتاحية في ملبورن بارك.

وكان توميتش، حامل لقب بطولة أستراليا المفتوحة على مستوى الشباب، قد تورط في واقعة مشينة هذا الشهر عندما أمره والده الغاضب بالخروج من أرض الملعب أثناء إحدى مبارياته اعتراضا من الوالد على قرارات حكم المباراة، حيث ادعى أنه لم يحتسب العديد من أخطاء موضع القدم بالنسبة للاعب المنافس.

واضطر والد توميتش لتقديم اعتذاره في بداية هذا الأسبوع، ولكن مصير ابنه في عالم التنس مازال معتمدا على نتيجة تحقيق الاتحاد الدولي للتنس في هذه الواقعة.

غراف في ورطة

ستضطر نجمة التنس الالمانية السابقة شتيفي غراف (39 عاما) للدخول في اجراءات قضائية بسبب مدير الاعمال السابق لزوجها اندريه أغاسي.

وأعلن بيري روجرز مدير الاعمال السابق لنجم التنس المعتزل أغاسي أنه يعتزم مقاضاة غراف ومطالبتها بدفع ما يزيد على 35 ألف يورو.

وقال روجرز في تصريحات نشرها الموقع الالكتروني لصحيفة "بيلد" الالمانية واسعة الانتشار أمس الاثنين إنه وقع مع غراف عقدا منذ عام 2002 يعطيه الحق في الحصول على 15% من دخلها مضيفا أن غراف كان يجب أن تسدد هذه النقود في موعد أقصاه تشرين الأول (أكتوبر) الماضي.

من جهته أعرب أغاسي عن صدمته الشديدة من موقف مدير أعماله السابق تجاه زوجته وقال: "أنا حزين ومصدوم لقيام بيري بمقاضاة زوجتي".

التعليق