اسبانيا تنهي عاما استثنائيا بفوز صريح على تشيلي

تم نشره في الجمعة 21 تشرين الثاني / نوفمبر 2008. 10:00 صباحاً
  • اسبانيا تنهي عاما استثنائيا بفوز صريح على تشيلي

 

فياريال (اسبانيا)  - انهى منتخب اسبانيا عاما استثنائيا، شهد تتويجه بطلا لاوروبا، بفوزه الصريح على تشيلي بثلاثية نظيفة في المباراة الدولية الودية في كرة القدم التي اقيمت في فياريال.

وسجل دافيد فيا (37 من ركلة جزاء) وفرناندو توريس (66) وسانتياغو كازورلا (86) الاهداف.

ورفعت اسبانيا رصيدها الى 28 مباراة من دون هزيمة مع العلم بانها خاضت المباراة من دون لاعبي وسطها دافيد سيلفا واندريس انييستا المصابين.

يذكر ان المنتخب الاسباني خسر اخر مباراة له قبل عامين امام رومانيا وتحديدا في 15 تشرين الثاني (نوفمبر) عام 2006 في قادش.

ولم يطرأ اي تراجع على مستوى المنتخب الاسباني الفائز بكأس اوروبا على حساب المانيا في حزيران (يونيو) الماضي على الرغم من تغيير الجهاز الفني حيث استلم تدريبه فيسنتي دل بوسكي مكان لويس اراغونيس، ففاز الفريق في مبارياته الاربع الاولى في تصفيات مونديال 2010.

وافتتح المنتخب الاسباني التسجيل من ركلة جزاء ترجمها بنجاح هداف كاس اوروبا الاخيرة دافيد فيا مسجلا هدفه الخامس في مباريات منتخب بلاده الخامس الاخيرة رافعا رصيده من الاهداف الدولية الى 24 هدفا في 41 مباراة.

واضاف توريس مهاجم ليفربول الانجليزي الذي نزل في مطلع الشوط الثاني الهدف الثاني بعد مجهود فردي من خافي فرنانديز (66)، واختتم كازورلا التسجيل بتسديدة قوية ارتطمت باحد مدافعين تشيلي وخدعت الحارس قبل نهاية المباراة باربع دقائق.

التعليق