افتتاح معرض "خمس سنوات في الأردن" للفنانة ثيودورا باتريك غدا

تم نشره في الأحد 5 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 09:00 صباحاً
  • افتتاح معرض "خمس سنوات في الأردن" للفنانة ثيودورا باتريك غدا

 

عمّان-الغد- تفتتح الجمعية الملكية للفنون الجميلة/ المتحف الوطني الأردني للفنون الجميلة، وبالتعاون مع سفارة الجمهورية التشيكية في عمان في السادسة من مساء بعد غد الاثنين، المعرض الفني "خمس سنوات في الأردن" للفنانة التشيكية ثيودورا باتريك، وذلك في مقر المتحف.

المعرض الذي سيستمر حتى الخامس عشر من الشهر الحالي يرعاه سمو الأمير رعد بن زيد وسمو الأميرة ماجدة رعد.

وتمثل أعمال المعرض نتاج إقامة الفنانة ثيودورا باتريك في الأردن لخمسة أعوام، تمثلت ببعض الوجوه والمناظر الطبيعية المنفذة بالزيت على القماش.

ويذكر أن الفنانة ثيودورا باتريك، والتي اسمها الحقيقي هو د. إلينا سميكالوفا وهي فنانة محترفة، كانت تعيش في الأردن ولكنها انتقلت إلى العيش في القدس العام الحالي، ودرست في جامعة بيلزن وجامعة تشارلز في براغ.

ومن العام 1981، عملت في استوديو للرسوم المتحركة الشهير "Brat?i v triku" في براغ، وعملت جنبا إلى جنب مع أشهر المخرجين لأفلام الرسوم المتحركة. وفي الوقت ذاته كرست نفسها لرسم اللوحات الكلاسيكية باستخدام زيت على قماش.

وفي العام 1988، قبلت عرضا للتعاون في مجال تصميم الأزياء.

كما واصلت الأنشطة الإبداعية في جاكرتا، أندونيسيا، حيث عاشت من العام 1989 حتى العام 1994 هناك.

وفي جاكارتا تعاونت د. إلينا مع مصممي الأزياء من أندونيسيا ومع شركة التلفزيون TPI / Televisi Pendidikan أندونيسيا، وفي الأعوام 1996- 2000 عاشت في مانيلا، الفلبين، حيث كرست نفسها للأنشطة الإبداعية، التي شكلت لها مجموعة اللوحات الزيتية، ومنذ العام 2005  وهي تمارس الفن وتعرض لوحاتها تحت اسم مستعار ثيودورا باتريك.

التعليق