صدور الجزء الثالث من "روائع السينما"

تم نشره في الاثنين 15 أيلول / سبتمبر 2008. 09:00 صباحاً
  • صدور الجزء الثالث من "روائع السينما"

 عمان- صدر أخيرا الجزء الثالث من سلسلة كتاب "روائع السينما" للناقد السينمائي محمود الزواوي، التي تتضمن اربعة اجزاء.

ويشتمل الكتاب على عرض وتحليل وتعريف لمائة فيلم من روائع الافلام السينمائية الاميركية، التي تم انتاجها بين العامين (1981 و1994).

يعرض الكتاب، الذي يقع في (377) صفحة من القطع المتوسط، العديد من روائع السينما الاميركية التي ورد ذكرها في القوائم المتعددة لأفضل 100 فيلم اميركي أو في القوائم التي تلتها ضمن افضل 400 فيلم، والتي تشكل محطات سينمائية مهمة في تطور السينما الاميركية بما في ذلك من ظهور واختفاء لبعض الانواع السينمائية خلال الفترة بين (1981- 1990).

وبين الزواوي انه اختار الافلام التي استعرضها في كتابه بناء على مكانتها الفنية وقدمها حسب تسلسلها الزمني، والتي تؤكد ان معايير تقويم الاعمال الفنية في السينما والمسرح والتلفزيون والغناء والموسيقى والرسم التشكيلي والفنون ليست مطلقة أو موضوعية كليا ولا يمكن قياسها بأداة معينة لإعطاء حكم مطلق عليها.

وأشار الى ان هذا الكتاب جاء ليجمل ما تم استعراضه في الجزء الاول وعنوانه "روائع السينما- افضل 100 فيلم اميركي في القرن العشرين"، اختيرت من قبل اكثر من 1500 شخصية من قادة المجتمع السينمائي الاميركي ومخرجين وممثلين ومنتجين وكتاب ومصورين وموسيقيين ومدراء مونتاج ومؤرخين سينمائيين ونقاد خلال تصويت اجري عام 1996 بمناسبة احتفال السينما بمئويتها الاولى.

وأوضح ان الجزء الثاني من الكتاب اشتمل على عرض لمائة فيلم اميركي آخر من العام (1916-1980) وسيشتمل الجزء الرابع، الذي يعكف على تأليفه حاليا، على استعراض للافلام من العام (1995-2006).

وتتضمن عروض الافلام في هذا الكتاب سردا للمعلومات الاساسية المتعلقة بها كأسماء ممثليها الرئيسيين ومخرجيها وكتابها وبعض الفنيين المشاركين فيها وملخصا لقصصها وتقويما لأهم ما يميزها وعرضا لأهم الجوائز السينمائية التي فازت بها وتكاليف انتاجها وشعبيتها، كما تنعكس في ايراداتها على شباك التذاكر حين تكون مثل هذه البيانات متوفرة، الى جانب بعض المعلومات المشوقة والمثيرة للاهتمام والمتعلقة بالظروف والمفارقات المحيطة بإنتاج بعض هذه الافلام بحيث يتم تقديم صورة متكاملة تغطي الجوانب المختلفة لها بهدف تقديم فكرة عامة وتقويم شامل لكل فيلم.

يضيف الكتاب للمكتبة العربية والباحثين السينمائيين والطلبة وهواة السينما مرجعا لأهم ما قدمته هوليوود من روائع الافلام السينمائية الاميركية.

والناقد الزواوي حاصل على شهادة الدراسات العليا في مجال تخطيط المدن من جامعة جورج واشنطن الاميركية وعمل في "اذاعة صوت اميركا" وله مقالات صحافية عن السينما وصدر له في عام 1988 كتاب عن "جوائز الاوسكار"، وفي عام 2006 صدر له الكتاب الاول من سلسلة مكونة من اربعة كتب تحت عنوان "روائع السينما.. افضل 100 فيلم سينمائي".

التعليق