الزوراء الى المباراة النهائية من بطولة العراق

تم نشره في الجمعة 22 آب / أغسطس 2008. 09:00 صباحاً
  • الزوراء الى المباراة النهائية من بطولة العراق

بغداد- تمكن الزوراء من بلوغ المباراة النهائية لبطولة العراق لكرة القدم بعد فوزه المتوقع على دهوك 1-صفر الاربعاء في نصف النهائي.

وسجل المهاجم عبد السلام عبود هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 75 من ركلة جزاء.

فعلى استاد الشعب الدولي وامام حضور جماهيري لم يألفه الاستاد منذ عام 2003 بلغ اكثر من 25 الف متفرج، تمكن الزوراء من فرض سيطرته على احداث الشوط الاول من المباراة التي غلب عليها الحذر من الطرفين.

واحرج لاعبو الزوراء خصومهم وارغموهم على التراجع طيلة الشوط الاول، وسنحت لهم فرص عدة للوصول الى مرمى الحارس الدولي نور صبري بيد ان لاعبي دهوك صمدوا حتى نهايته.

وكانت بداية الشوط الثاني سريعة وقوية عكست رغبة الزوراء في التقدم ومواصلة هيمنته، فبعد دقيقة واحدة فقط انقذ صبري مرمى فريقه من هدف مؤكد بابعاده كرة قوية ثابتة لحسام ابراهيم.

واشعلت هذه المحاولة الحماس لدى لاعبي الزوراء فواصلوا ضغطهم الى ان تمكنوا من التسجيل، ففي الدقيقة 75 وبينما كان مهاجم الزوراء عبد السلام عبود يشق طريقه بين مدافعي دهوك داخل المنطقة تعرض الى عرقلة منح بسببها ركلة جزاء نجح في تنفيذها.

وبعد 10 دقائق، كاد دهوك يدرك التعادل بواسطة بديل عصام ياسين بديل حسين عبد الواحد لولا براعة وخبرة حارس الزوراء المخضرم احمد علي الذي تصدى لكرة ياسين على بعد امتار قليلة داخل المنطقة وابعدها في الوقت المناسب فوق العارضة.

وسارع الزوراء للرد على منافسه فتلقى عبد السلام عبود كرة متقنة من علي يوسف توغل فيها حتى اصبح بمواجهة الحارس الذي كان في المكان المناسب لانتزاعها من بين قدميه.

التعليق