"الجزيرة" ينظم منتدى العلم والثقافة ومستقبل الإنسان

تم نشره في الجمعة 30 أيار / مايو 2008. 09:00 صباحاً

 

عمانـ ينظم مركز الجزيرة للدراسات في الدوحة اليوم الجمعة منتداه الدولي الثاني حول "العلم والثقافة ومستقبل الإنسان" بفندق شيراتون الدوحة بحضور شخصيات علمية عالمية، من بينها روالد هوفمان الحائز على جائزة نوبل في الكيمياء وتشارلز تاونز الحائز على جائزة نوبل في الفيزياء.

وسيشارك في إلقاء الكلمات الافتتاحية للمنتدى الذي سيستمر ثلاثة أيام حتى الأول من حزيران (يونيو)، المدير العام لشبكة الجزيرة وضاح خنفر، والأمين العام لجامعة باريس متعددة التخصصات جان ستون، ومدير مركز الجزيرة للدراسات مصطفى المرابط، ورئيس فريق البحث "العلم والدين في الإسلام" عبد الحق برونو غيدردوني.

ومن المتوقع أن تعقد عشر جلسات تتناول العلم واستخداماته وعلاقته بالإنسان، والدين والثقافة ودوره في الحوار بين الثقافات، إضافة إلى قضايا أخرى متصلة تهدف إلى إثارة محاور متعددة، منها عرض أهم التطورات العلمية المعاصرة وانعكاساتها على فكر الإنسان، عرضا يخاطب جمهورا أوسع من النخب المثقفة.

إلى جانب إبراز أهمية تداخل التخصصات الإنسانية، والجمع بين "العلوم الدقيقة والعلوم الاجتماعية" في وضع أسس لنوع جديد من أنواع التفاعل بين الثقافات.

بالإضافة إلى استكشاف بعض السبل وتحديد بعض المبادئ التي يمكن أن يعتمدها التفاعل بين العلم والدين والثقافات، والعمل على إيجاد قاعدة جديدة يتأسس عليها العلم ليتمكن من المساهمة في البحث عن المعنى في عالمٍنا المعاصر الذي يطبعه التعقيد والأحادية في نفس الوقت، عالمٍ يحمل في طياته الوعد والوعيد، عالم لا يخلو من الآمال والتهديدات في نفس الآن.

التعليق