الأهلي يواجه أم جوزة والعربي ضيفاً على صلاح الدين

تم نشره في الجمعة 16 أيار / مايو 2008. 10:00 صباحاً
  • الأهلي يواجه أم جوزة والعربي ضيفاً على صلاح الدين

ختام الجولة الأولى ليد الكبار اليوم

 

عمان - الغد - تستكمل عند الساعة الرابعة عصر اليوم في قاعة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب منافسات الجولة الأولى لمرحلة ذهاب دوري أندية الدرجة الأولى لكرة اليد بلقاء يجمع الأهلي مع فريق أم جوزة العائد لمصاف الكبار بعد غياب موسم كامل، يليه عند الساعة السادسة مساء لقاء العربي أمام مستضيفه فريق صلاح الدين - الصاعد حديثاً- لمصاف أندية الدرجة الأولى.

لقاءا اليوم يشيران الى تفوق فني للأهلي والعربي المدججين بنجوم اللعبة، دون أن يقلل ذلك مما سيقدمه الفريقان الطامحان أم جوزة وصلاح الدين وسعيهما منذ انطلاق البطولة للبقاء في دوري الأضواء.

الأهلي × أم جوزة

فريق الأهلي سيعتمد على النقل السريع للكرات في الخط الخلفي بقيادة صانع الألعاب القدير عاطف عبدالقادر إلى جانب الضاربين محمود ياغي واحمد عبد الكريم وابراهيم حلمي، وتلعب قوة الأهلي على الأطراف عن طريق سامر جرار واحمد أبو السندس وسلمان الدعجة دورا بارزا لتحقيق التقدم في النتيجة سواء عن طريق الاختراق عبر الأجنحة أو بالاعتماد على الهجوم الخاطف، بإسناد من لاعب الدائرة عبد الرحمن العقرباوي، وسيلجأ في الدفاع إلى جانب محمد شوقي لمنع محاولات الاختراق من العمق نحو مرمى خالد إبراهيم عبر تطبيق الدفاع المتقدم.

فريق ام جوزة تتمثل خياراته في الحد من خطورة لاعبي الخط الخلفي للأهلي وفرض رقابة على أبرز لاعبيه، مع الحذر من تحركات جرار والدعجة على الأطراف والعقرباوي على الدائرة للحفاظ على تماسك الدفاع أمام محاولات الاختراق لياغي وعبدالكريم، مع اللجوء لبناء الهجمات الخاطفة عن طريق لاعبي الجناح صقر وخالد أبو رمان ولاعب الدائرة عماد تادرس، كما يبرز دور صانع الألعاب احمد الهنداوي في إعداد هجمات فريقه بالتعاون مع صالح وعبدالله ابو رمان دون التسرع في إنهائها.

العربي × صلاح الدين

لن يترك فريق العربي عبر خطه الخلفي خيارات كافة امام لاعبي صلاح الدين للتحرك الهجومي، إذ سيبادر موفق فتح الله واحمد الشناق ويوسف العسولي الى السيطرة على وسط الميدان وتنظيم الهجمات في الخط الخلفي وصولا الى الخيارات المناسبة للوصول الى مرمى أيمن الزعبي حارس صلاح الدين سواء في التسديد المباشر أو الاختراق من العمق، مع استثمار حيوية أجنحته بهاء فتح الله ومحمد ابو الليل وربيع المنسي وإن كان الأخير يميل لمصلحة المساهمة في إعداد الهجمات، ولعل خيارات العربي على الدائرة عبر طاهر فتح الله وفي المنطقة الدفاعية من خلال حامد الكوفحي وسالم بني هاني ستمنحه فرصة بسط النفوذ لفترات طويلة.

بدوره يدرك صلاح الدين صعوبة المواجهة، لذا سيحاول الامتداد بقوة للمنطقة الأمامية ومحاولة امتصاص اندفاع العربي مع صافرة البداية عن طريق تحركات رامي الطباخي وأحمد ربابعة ومحمد جودت، مع الاعتماد على الهجمات السريعة والدفاع المتقدم لماهر حجاج ومعاذ حجاج ووليد سمير بهدف البقاء في أجواء اللقاء.

التعليق