تأهل "أم صلال" إلى المربع الذهبي للمرة الأولى في كأس أمير قطر

تم نشره في الاثنين 28 نيسان / أبريل 2008. 09:00 صباحاً
  • تأهل "أم صلال" إلى المربع الذهبي للمرة الأولى في كأس أمير قطر

الكرة العربية

 

مدن- حقق ام صلال ثالث الدوري انجازا كبيرا بتأهله للمرة الاولى في تاريخه الى الدور نصف النهائي لمسابقة كأس امير قطر لكرة القدم بفوزه على السيلية 2-1 يوم اول من امس السبت في الدور ربع النهائي.

وتقدم السيلية بهدف العماني بدر المينمي (18)، وأدرك السنغالي موسى نداي التعادل لأم صلال في الدقيقة 32، قبل ان يسجل البحريني حسين علي الملقب بـ"بيليه" هدف الفوز في الدقيقة 73.

وفي الدور المقبل في 2 ايار (مايو) المقبل، يلتقي ام صلال مع السد او الريان اللذين يلتقيان اليوم.

ورغم الخسارة قدم السيلية مباراة جيدة، لكن لازمه سوء حظ كبير خاصة في الدقائق الاخيرة من المباراة التي شهدت فرصة مؤكدة للتعادل عندما تصدت العارضة لتسديدة مشعل عبدالله (89)، وتبعه البرازيلي وليام جلبرتو بتسديدة ردها القائم. وأهدر جلبرتو فرصة ذهبية اثر انفراد في الدقيقة 64.

ونجح ام صلال في تحقيق الفوز بخبرة لاعبيه خصوصا المهاجمين نداي وبيليه اللذين سجلا الهدفين، الاول اثر تلقيه تمريرة من فابيو خارج منطقة الجزاء وسددها مباشرة ساقطة فوق الحارس، والثاني اثر تمريرة من نداي سددها قوية خدعت حارس السيلية وسكنت شباكه.

وأهدر ام صلال فرصا كثيرة ابزرها انفراد المغربي يزيد قيسي تماما بحارس السيلية (57).

الدوري البحريني

قدم الأهلي خدمة مجانية الى المحرق المتصدر للاقتراب من احراز اللقب الثالث على التوالي بعد أن سقط في فخ التعادل أمام الحالة 1-1، فيما تغلب البسيتين على الشباب 4-2 يوم اول من امس السبت على استاد علي بن محمد في عراد ضمن منافسات المرحلة السابعة عشرة من الدوري البحريني لكرة القدم.

وكانت المرحلة افتتحت الجمعة الماضي بفوز النجمة على الحد 5-صفر والمحرق على الرفاع الشرقي بالنتيجة ذاتها.

وجاء تعادل الأهلي بمثابة الهدية المجانية للمحرق للاقتراب من منصة التتويج والاقتراب من حسم اللقب للمرة الثالثة على التوالي بعد أن بات الفارق بينهما 8 نقاط قبل خمس مراحل، علما بأن المحرق يملك مباراة مؤجلة من المرحلة الثانية عشرة أمام النجمة، وبالتالي يملك فرصة توسيع الفارق الى 11 نقطة.

وكان الأهلي البادئ بالتسجيل عن طريق المغربي هشام مسافع (20)، وأدرك التعادل للحالة محمد نجيب (44).

ورفع الاهلي رصيده الى 36 نقطة مقابل 14 للحالة الحادي عشر قبل الأخير.

وفي الثانية، عزز البسيتين موقعه في المركز الثالث بعد الفوز الكبير على الشباب 4-2.

ورفع البسيتين رصيده إلى 33 نقطة ليشدد الخناق على الأهلي الثاني، فيما تجمد رصيد الشباب عند 17 نقطة في المركز التاسع.

وسجل النيجيري روبرت أكواري (16 و55) ومحمد عجاج (45) والتونسي الوجيه الصغير (90) اهداف البسيتين، ومحمود العجيمي (40) وعلي عبدالله (69) هدفي الشباب.

الدوري اللبناني

ابتعد الانصار حامل اللقب 8 نقاط مؤقتا في الصدارة عن وصيفه النجمة بفوزه الصعب على الصفاء 3-2 يوم اول من امس السبت في افتتاح المرحلة التاسعة عشرة من الدوري اللبناني لكرة القدم، في حين حقق شباب الساحل فوزا هاما على المبرة 2-صفر.

وعلى ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية في بيروت، واصل الانصار صحوته عندما واجه الصفاء الخامس والمتألق في مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي. وافتتح حامل اللقب التسجيل من ركلة حرة لنجمه العراقي صالح سدير (49)، رد عليها الصفاء بعد أقل من دقيقتين بتسديدة رأسية من الكاميروني مباسي رافاييل عجز عن ابعادها الحارس الدولي لاري مهنا (51).

وقام المدرب جمال طه بتبديل مثمر مشركا لاعب الوسط نصرات الجمل الذي لعب كرة عرضية مقشرة حولها برأسه المدافع عماد الميري الى يسار الحارس نزيه طي (61).

وخطف الصفاء هدف التعادل مجددا بفضل حارس الانصار مهنا الذي افلت كرة سهلة على خط مرماه تابعها المدافع علي السعدي في الشباك (81).

وفي الوقت الذي كانت تتجه فيه المباراة الى التعادل اعاق الحارس طي مهاجم الانصار محمد عطوي المنفرد فاحتسب الحكم ركلة جزاء ترجمها البرازيلي اديلسون بنجاح في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع، ليعزز الانصار صدارته بانتظار لقاءي وصيفه النجمة مع الحكمة، والعهد ثالث الترتيب مع الارشاد أمس الاحد.

ويستعد الانصار والصفاء لخوض الجولة الخامسة من الدور الاول في مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي بعد غد الاربعاء، إذ يستضيف الاول ديمبو الهندي في المجموعة الاولى، في حين يحل الثاني ضيفا على ايست بنغال الهندي في المجموعة الثانية.

وعلى ملعب بيروت البلدي، حقق شباب الساحل السادس فوزا لافتا على المبرة الرابع وصاحب اقوى دفاع في الدوري بهدفين نظيفين سجلهما احمد الصفح (50) والمصري احمد جرادة (84) ليفقد المبرة آماله حسابيا في احراز اللقب.

- ترتيب الهدافين:

- 17 هدفا: محمد غدار (النجمة)

- 11 هدفا: العراقي صالح سدير (الانصار)

- 10 اهداف: غسان شويخ (التضامن صور)

- 9 اهداف: الترينيدادي ايرول ماكفرلاين (المبرة) والمصري احمد جرادة (شباب الساحل)

- 8 أهداف: عباس عطوي (النجمة) وفادي غصن (الانصار)

- 7 أهداف: فيصل عنتر (المبرة) والمصري عصام عبد السميع (الارشاد) والبرازيلي كارنيرو ساندرو (العهد).

الدوري السوري

أسقط الطليعة مضيفه الجيش 2-1 في دمشق، وسيطر التعادل الايجابي على لقاء اللاذقية بين حطين وضيفه عفرين 1-1 يوم اول من امس السبت ضمن المرحلة الثانية والعشرين من بطولة سورية لكرة القدم.

وجاءت مباراة العاصمة متكافئة تقاسم فيها الجيش وضيفه الطليعة السيطرة وسط الملعب مع ندرة الفرص المباشرة في الشوط الاول والتي اقتصرت على محاولتين للطرفين اثمرت عن هدفين، الاول للطليعة بكرة سددها يونس سليمان من خارج المنطقة على يسار حارس الجيش رضوان الازهر (17)، والثانية للجيش الذي ادرك التعادل بكرة سددها احمد عزام من خارج المنطقة على يمين الحارس كاوا حسو (32).

وتحسن الاداء نسبيا في الشوط الثاني ووقفت عارضة مرمى الجيش امام كرة جميل محمود، وأهدر عبدالرزاق الحسين فرصتين للجيش وهو داخل منطقة الجزاء قبل ان ينجح مهاجم الطليعة البديل يامن عبود في تسجيل هدف الفوز بكرة قوية من خارج المنطقة (82).

وفي اللاذقية خطف عفرين المهدد بالهبوط نقطة ثمينة من مضيفه حطين بعد مباراة اقيمت دون جمهور تنفيذا لعقوبة اتحادية طالت المضيف.

وتقدم عفرين في الشوط الاول عبر هدافه العراقي مهند علي (16) قبل ان ينجح النيجيري ايمانويل صنداي في ادراك التعادل في الشوط الثاني (73).

الدوري العراقي

ودع الفرات الهابط الى الدرجة الاولى، المسابقة بفوز معنوي على حساب السماوة 3-صفر يوم اول من امس السبت في لقاء مؤجل من المرحلة الرابعة عشر لمنافسات المجموعة الثالثة ضمن الدوري العراقي لكرة القدم.

وسجل ناصر حسين (6 و35) واسماة عزيز (63) الاهداف.

ولم يتأثر السماوة سابع الترتيب بنتيجة المباراة بعد ان ضمن البقاء في دوري الاضواء لموسم آخر.

والفرات هو ثاني الهابطين الى الدرجة الاولى عن المجموعة بعد الشطرة صاحب المركز الاخير.

الدوري المغربي

عاد فريق الجيش الملكي الى قواعده بفوز ثمين بهدفين دون مقابل على المغرب الفاسي يوم اول من امس السبت بملعب فاس الجديد في مباراة قمة المرحلة 27 للدوري المغربي لكرة القدم.

وعزز الجيش الملكي صدارته للمسابقة بعد ان رفع رصيده الى 49 نقطة بفارق أربع نقاط عن أقرب مطارديه بينما حافظ المغرب الفاسي مؤقتا على المركز الحادي عشر بعد تجمد رصيده عند 30 نقطة.

ووضع البديل يوسف القديوي الجيش الملكي في المقدمة في الدقيقة 78 ثم أضاف زميله عصام الراقي الهدف الثاني في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع.

وحفلت المباراة منذ بدايتها بالعديد من الفرص الضائعة من الجانبين وكانت البداية لمصلحة المغرب الفاسي، إذ أنقذ القائم ضربة رأس من مراد الرافعي في الدقيقة الخامسة من مدى قريب.

وكسر نبيل الداودي مصيدة التسلل في الدقيقة العاشرة لينفرد بطارق الجرموني حارس مرمى الجيش الملكي الذي وضع نفسه في المكان المناسب وتصدى لتسديدته بنجاح.

وراوغ النشيط عبدالكريم بنهنية آخر مدافعي الجيش الملكي ومرر الى الداودي الذي سدد خارج المرمى.

وفرض الجيش الملكي سيطرته بعد ذلك ونفذ عبدالرحمن المساسي ركلة حرة في الدقيقة 36 حولها ببراعة حارس مرمى المغرب الفاسي سليمان أيت بولمان الى خارج الملعب.

ورد المغرب الفاسي بعد دقيقة واحدة بهجمة سريعة انتهت بتسديدة من يوسف عبودة تخطت الجرموني لكن المدافع عمر بن ادريس أخرجها بضربة رأس قبل ان تتجاوز خط المرمى.

وأشرك مصطفى مديح مدرب الجيش الملكي بين شوطي المباراة المهاجمين القديوي والراقي من أجل تعزيز خط هجوم فريقه.

وكافأ القديوي مدربه في الدقيقة 78 بعد ان توغل مصطفى العلاوي في دفاع المغرب الفاسي من الجهة اليمنى ومرر الى القديوي الذي أسكنها الشباك ليضع فريقه في المقدمة.

وحاول الداودي أن يعيد المباراة للتعادل مرة أخرى في الدقيقة 85 بتسديدة من 30 مترا انقذها الجرموني بصعوبة.

وترك البديل الآخر الراقي بصمته في المباراة بينما كانت تتجه لنهايتها وأضاف الهدف الثاني للضيوف في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وتعرض الفتح الرباطي لهزيمة قاسية باستاد الأمير مولاي عبدالله بالرباط بهدف دون مقابل أمام ضيفه المغرب التطواني ليقترب فريق العاصمة من الهبوط للدرجة الثانية.

وأحرز المهدي العرافي هدف المغرب التطواني والمباراة الوحيد في الدقيقة 25 ولم يستفد الفتح الرباطي من النقص العددي الذي تعرض له الفريق الضيف اثر طرد المدافع الحسين أوشلة في الدقيقة 54.

وارتقى المغرب التطواني إلى المركز الثامن بعد ان رفع رصيده الى 36 نقطة بينما تجمد رصيد الفتح الرباطي عند 21 نقطة ليبقى في المركز الخامس عشر وقبل الأخير.

وسحق حسنية أغادير ضيفه شباب المسيرة بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد في المباراة التي أقيمت في استاد الانبعاث بأغادير وتابعها عدد قليل من المشجعين.

وضع المدافع الدولي عز الدين حيسا حسنية أغادير في المقدمة بعد مرور خمس دقائق فقط من ركلة جزاء وأضاف القائد محمد احسايني الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة 16 بتسديدة قوية من ركلة حرة.

وعزز البديل عمر نجدي تفوق أصحاب الارض في الدقيقة 58 بعد ان راوغ اثنين من المدافعين وانفرد وسدد في الشباك.

واعترض شباب المسيرة على احتساب الهدف الثالث قبل ان يقلص الفارق عن طريق حمزة برزوق في الدقيقة 85.

وانفرد فريق حسنية أغادير مؤقتا بالمركز الرابع بعدما رفع رصيده إلى 42 نقطة بينما حافظ شباب المسيرة على المركز التاسع برصيد 33 نقطة.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ayham20_20@hotmail.com (jsm)

    الثلاثاء 29 نيسان / أبريل 2008.
    فريق شباب المسيرة يعد من اقوى الفرق المغربية
  • »ayham20_20@hotmail.com (jsm)

    الثلاثاء 29 نيسان / أبريل 2008.
    فريق شباب المسيرة يعد من اقوى الفرق المغربية