"الشباب شركاء في التنمية": حوار مفتوح في "التكنولوجيا"

تم نشره في الخميس 24 نيسان / أبريل 2008. 09:00 صباحاً

 

 عمان - الغد - أكد النائب عبدالله الغرايبة اهمية الجامعات في اعداد الشباب وتأهيلهم لمواجهة تحديات المستقبل.

وأضاف خلال اللقاء المفتوح الذي نظمه مركز التنمية في جامعة العلوم والتكنولوجيا أمس حول "الشباب شركاء في التنمية" ان الوطن كل لا يتجزأ والنائب نائب للوطن والمواطنين جميعا.

واشار الغرايبة الى دور التخطيط الاستراتيجي لتنمية المستقبل لان العمل المدروس هو الذي يقود الى النجاح.

 وقال مدير المركز د. محمد الحمد ان هذا اللقاء الذي يضم طلبة الجامعات في اقليم الشمال ومدارس لواء الرمثا يأتي في اطار اسهام المركز في تنمية المجتمع انطلاقا من فلسفة الجامعة الهادفة الى تنمية المجتمع المحلي خصوصا قطاع الشاب الذين يمثلون "73 بالمائة" من المجتمع.

 وعرض نشاطات المركز المختلفة، خصوصا ورش العمل التي تهدف الى نشر الوعي الاجتماعي. ودار حوار مفتوح تركز على دوري الشباب والجامعات في التنمية الشاملة واعداد القيادات الشابة.

واكد المتحدث باسم الشباب داهود الزعبي عن دورهم في التنمية ودور مؤسسات المجتمع المدني والدوائر الحكومية بإشراك الشباب في العملية التنموية والتي تتماشى مع رؤى الملك عبدالله الثاني ابن الحسين في الرسالة الملكية التي وجهها جلالته في يوم الشباب العالمي لشباب الوطن.

التعليق