خبراء الأرصاد الجوية يتوقعون عاما عاصفا في فيتنام

تم نشره في الأربعاء 16 نيسان / أبريل 2008. 10:00 صباحاً

 

هانوي- تنبأ خبراء الأرصاد الجوية في فيتنام بأن تشهد البلاد عاما حافلا بالفيضانات والعواصف أكثر من العام الماضي في ظل اتساع حجم منخفض جوي استوائي وتحركه نحو فيتنام.

وقال بوي مينه تانج مدير المركز الوطني للأرصاد الجوية في فيتنام "سيكون هناك المزيد من الاعاصير التي تضرب فيتنام هذا العام وأكثر مما تعرضت له العام الماضي ومن بينها أعاصير قوية وخطيرة بسبب ظاهرة إل نينو" مشيرا إلى الانخفاض غير المنتظم في درجات حرارة مياه المحيط الهادي عند خط الاستواء.

وتشير دراسات المناخ إلى أن فيتنام من بين أكثر الدول تضررا بظاهرة الاحتباس الحراري وذلك بسبب طول سواحلها ومناطق الدلتا المنخفضة فيها.

وتتعرض فيتنام سنويا إلى عشرات العواصف والاعاصير التي غالبا ما تتسبب في حدوث فيضانات وانهيارات أرضية.

وكانت الفيضانات والاعاصير قد تسببت في مقتل أكثر من 300 شخص في فيتنام العام الماضي من بينهم حوالي 90 شخصا قتلهم إعصار ليكيما والفيضانات التي أحدثها في أوائل تشرين الأول (أكتوبر) الماضي.

وأفاد المركز صباح أمس بأن المنخفض الجوي الاستوائي يقع الآن على بعد ألف كيلومتر شرق مدينة هو شي منه ويتحرك بسرعة تتراوح ما بين 15 إلى 20 كيلومترا في الساعة باتجاه وسط فيتنام.

وقال تانج "من المتوقع أن يتحول المنخفض الجوي إلى عاصفة استوائية بحلول مساء أمس لتصبح أول عاصفة تضرب فيتنام العام الحالي".

التعليق