بداية موفقة لفيليبس في بطولة الجائزة الكبرى

تم نشره في الأحد 6 نيسان / أبريل 2008. 10:00 صباحاً

سباحة

 

كولومبوس - حقق الاميركي مايكل فيليبس بداية هادئة وموفقة في بطولة الجائزة الكبرى للسباحة في كولومبوس بولاية اوهايو وتأهل الى نهائيات ثلاث مسابقات اول من امس الجمعة في اطار استعداداته لدورة الالعاب الاولمبية ببكين 2008.

وشارك فيليبس الذي فاز بست ميداليات ذهبية في دورة الالعاب الاولمبية بأثينا 2004 في اول بطولة كبرى منذ بطولة الجائزة الكبرى في ميزوري في شباط (فبراير) الماضي.

وتأهل فيليبس الي النهائيات الليلية في سباق 100 متر صدرا و200 متر حرة و100 متر فراشة الا انه لم يقترب على الاطلاق من كسر الارقام القياسية لسباحي اوروبا واستراليا.

وسيستغل فيليبس الذي يعتزم اختبار قدراته في ستة سباقات خلال البطولة التي تستغرق ثلاثة ايام المنافسات لقياس لياقته البدنية بينما يشق طريقه ثانية الى القمة عقب اصابته بكسر في المعصم الايمن وهي الاصابة التي أدت لغيابه عن التدريب في تشرين الاول (أكتوبر) الماضي، وقال فيليبس للصحافيين: "سينصب تركيزي على المزيد من التدريبات وأريد ان احقق تحديدا بعض الازمنة الجيدة. اهم المسابقات هنا بالنسبة لي هو مائة متر حرة واريد تحقيق زمن جيد قبل التجارب، كل بطولة تظهر لنا اين نقف وما حققناه وما اريد ان احسنه قبل اللقاءات الكبرى".

وجاء افضل زمن لفيليبس في التجارب التأهيلية لسباق 200 متر حرة عندما حقق دقيقة واحدة و50.50 ثانية وإن كان بعيدا عن الرقم العالمي البالغ دقيقة و43.86 ثانية.

وحقق السباح الاميركي البالغ من العمر 22 عاما الذي يتوقع ان يحاول تحطيم الرقم العالمي المسجل باسم مارك سبيتز بالفوز بسبع ميداليات ذهبية اولمبية في بكين في آب (اغسطس) المقبل خامس افضل زمن في سباق 100 متر صدرا كما سجل رابع اسرع زمن في سباق 100 متر فراشة.

وتأهلت كيتي هوف حاملة لقب سباق 400 متر متنوع مسجلة اسرع زمن في سباق 100 متر صدرا و100 متر فراشة بينما سجلت كاتي تسيغلر صاحبة الرقم القياسي العالمي لسباق 1500 متر اسرع زمن في سباق 200 متر حرة.

التعليق