اتحاد الرياضات البحرية ينظم معرضاً للصور الفوتوغرافية للحياة البحرية

تم نشره في الأحد 2 آذار / مارس 2008. 10:00 صباحاً
  • اتحاد الرياضات البحرية ينظم معرضاً للصور الفوتوغرافية للحياة البحرية

 

احمد الرواشدة

العقبة – ينظم الاتحاد الملكي للرياضات البحرية في الثامن من الشهر الحالي معرضاً للصور الفوتوغرافية للحياة البحرية تحت الماء "جنة العقبة تحت الماء"، وذلك بمناسبة احتفالات المملكة والاسرة الرياضة والشبابية بعيد ميلاد جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، ويستمر لمدة ثلاثة ايام في قاعة فندق الخليج وبرعاية مدير عام شركة سرايا العقبة م. شادي المجالي.

وذكر رئيس الاتحاد د. سامي القسوس ان الهدف من اقامة المعرض والذي يأتي بمناسة عيد ميلاد قائد الوطن هو التحضير للمشاركة في بطولات محلية ودولية قادمة للتصوير تحت الماء والمدرجة ضمن اجندة الاتحادين العربي والدولي لانشطة الغوص والانقاذ، بالاضافة الى تحفيز مراكز الغوص في مدينة العقبة السياحية من اجل تقديم ما لديها من الصور الفوتوغرافية لعرضها لتنمية مهارات التصوير تحت الماء واظهار ما تتمتع به مياه البحر الاحمر "المياه الاقليمية لخليج العقبة" من الحياة البحرية وجمال البيئة الطبيعية تحت الماء، ولتوعية مرتادي البحر والشاطئ من الزوار العرب والاجانب المحليين للمحافظة على البيئة البحرية، الى جانب منع تلوث هذه البيئة والمحافظة على الثروة المرجانية النادرة للاستفادة منها، واضاف القسوس ان المعرض سيساهم كعنصر جذب سياحي وهذا هدف من اهداف الاتحاد العريضة.

واشار رئيس اللجنة الفنية بالاتحاد سليم ابو موسى ان حفل افتتاح المعرض سيبدأ الساعة العاشرة بكلمة لرئيس الاتحاد سامي القسوس يليها كلمة لمفوض شؤون البيئة في مفوضية العقبة الاقتصادية الخاصة د. بلال البشير، ثم كلمة راعي المعرض م. شادي المجالي ثم جولة في اقسام المعرض.

وتشارك في المعرض العديد من الجهات في مدينة العقبة وخارجها وهي: متنزة العقبة البحري، الجمعية الملكية الاردنية للغوص البيئي، محطة العلوم البحرية، مركز العقبة الدولي، نادي الاكوامارينا الرياضي، البحر الاحمر، نادي براكودا، الغواصون العرب، الضفدع البشرية، الغواصون المغامرون، مركز الغوص الملكي، القوة البحرية الملكية، رم ابراهام، مركز سي ستار، DIVE AQABA ، يزن السعد للرحلات البحرية.

 ويذكر ان الاتحاد الملكي للرياضات البحرية نظم العام الماضي بطولات محلية في العقبة وشارك في آخر بطولة عالمية في مرسليا/ فرنسا عام 2002م، وكان الأردن بصدد تنظيم البطولة العالمية العاشرة للتصوير تحت الماء في منتصف العام الماضي وبعد الإعداد اللازم وتجهيز اللمسات الأخيرة قرر الاتحاد الدولي لأنشطة الغوص إلغاء هذه البطولة وذلك بحجة الوضع الأمني في المنطقة، والاتحاد ينظر إلى دعم هذه الرياضة لأهميتها رياضيا وسياحيا، كون البحر الأحمر وخليج العقبة يتميزان بتعدد الشعب المرجانية والمناظر الخلابة للمخلوقات البحرية ويعتبران من أفضل المناطق التي يرتادها السياح للتصوير تحت الماء.

التعليق