هدف الدقيقة الأخيرة يمنح الأهلي الفوز على غزل المحلة

تم نشره في الأحد 24 شباط / فبراير 2008. 09:00 صباحاً

الدوري المصري

 

القاهرة - أحرز المهاجم الانجولي فلافيو امادو هدفا في الدقيقة الأخيرة ليقود فريقه الأهلي للفوز خارج ملعبه على غزل المحلة بهدف مقابل لا شيء يوم امس السبت ضمن منافسات المرحلة السابعة عشرة للدوري المصري الممتاز لكرة القدم.

وقابل مهاجم منتخب انجولا كرة عرضية من محمد بركات من الجهة اليمنى في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع بضربة رأس متوسطة القوة من مسافة قريبة من المرمى بعد أن تغلب على رقيبه لم يستطع الكاميروني ايبون ماسينجا حارس مرمى غزل المحلة التصدي لها ليعود الاهلي الى قواعده في القاهرة من المحلة بدلتا مصر بثلاث نقاط رفعت رصيده الى 45 نقطة ليواصل انفراده بصدارة الترتيب.

وقابل مشجعو الاهلي أمير عبدالحميد حارس مرمى الاهلي بهتافات تشجيع هائلة بينما صب المشجعون غضبهم على الحارس الاساسي عصام الحضري الذي سافر الى سويسرا من دون موافقة النادي للانضمام الى فريق سيون وكالوا له السباب.

وسيطر أصحاب الارض على اللعب أغلب فترات المباراة وتصدى عبدالحميد لتسديدة من عبد الحميد شبانة من داخل منطقة الجزاء بعد مرور خمس دقائق.

ولم يشكل الاهلي خطورة كبيرة على غزل المحلة في الشوط الاول بينما فضل مدربه البرتغالي مانويل جوزيه الإبقاء على صانع الالعاب محمد أبو تريكة على مقاعد البدلاء قبل أن يدفع به في بداية الشوط الثاني بدلا من المهاجم عماد متعب.

وأضاع شبانة فرصة هائلة لوضع غزل المحلة في المقدمة قبل أن يسدد المهاجم البديل أحمد المَلا برأسه كرة قريبة من مرمى عبد الحميد.

وكثف الاهلي هجومه في الدقائق الاخيرة وترجم فلافيو تلك السيطرة الى هدف انتزع به حامل اللقب نقاط المباراة.

وعاد طلائع الجيش الى قواعده في القاهرة بنقطة ثمينة من بورسعيد بعد تعادله مع المصري بهدف لمثله في مباراة أخرى جرت اليوم ضمن المرحلة نفسها.

وضع المهاجم أحمد جلال المصري في المقدمة في الشوط الاول ثم أهدر ركلة جزاء قبل أن يدرك المهاجم الغاني ارنست بابا اركو التعادل للجيش في الوقت المحتسب بدل الضائع في الشوط الثاني.

وحافظ طلائع الجيش على المركز الثالث بعدما رفع رصيده الى 31 نقطة فيما ارتفع رصيد المصري الى 16 نقطة في المركز الثاني عشر.

وحول المقاولون العرب تأخره بملعبه في القاهرة بهدفين دون مقابل في الشوط الاول أمام الاتحاد السكندري الى تعادل 2-2 في الشوط الثاني ليرفع رصيده الى 20 نقطة في المركز الثامن.

افتتح الاتحاد السكندري التسجيل بعد مرور تسع دقائق عن طريق أحمد صالح قبل أن يضاعف عبد الحميد حسن  النتيجة بتسجيله الهدف الثاني للاتحاد في الدقيقة 19.

لكن المقاولون العرب قلص الفارق في الدقيقة 74 عن طريق النيجيري مينوسو بوبا في الدقيقة قبل أن يحرز المهاجم محمد عطية المنضم حديثا من غزل المحلة هدف التعادل في الدقيقة 85.

وحقق أسمنت السويس فوزه الثاني على التوالي عندما تغلب بملعبه على الالومنيوم بهدف مقابل لا شيء ليترك منطقة الهبوط لاول مرة هذا الموسم.

وأحرز المدافع محمد سلام هدف أسمنت السويس الوحيد في الدقيقة 57.

التعليق