بوكا جونيورز يبدأ مشوار الدفاع عن لقب بتعادل باهت

تم نشره في الجمعة 22 شباط / فبراير 2008. 10:00 صباحاً
  • بوكا جونيورز يبدأ مشوار الدفاع عن لقب بتعادل باهت

كأس ليبرتادوريس

 

بوينس ايرس - بدأ بوكا جونيورز الارجنتيني مشوار الدفاع عن لقب كأس ليبرتادوريس للاندية ابطال كرة القدم في اميركا الجنوبية بتعادل غير مقنع 1-1 مع يونيون اتليتيكو ماراكايبو الفنزويلي في اولى مباريات المجموعة الثالثة للبطولة اول من أمس الأربعاء.

ويسعى الفريق الارجنتيني الى نيل سابع القاب كأس ليبرتادوريس الا انه واجه تفوقا واضحا من قبل ماراكايبو الذي بدا في افضل حالاته في الشوط الاول.

وعانى ارسنال الارجنتيني كثيرا قبل ان يحقق الفوز بهدف نظيف على ضيفه ليبرتاد من اورجواي في المجموعة الثامنة.

وبذل ارسنال الذي فاز بكأس كوبا سودامريكانا الأقل شأنا في 2007 للمرة الأولى جهدا كبيرا لاختراق دفاع ليبرتاد المنظم إلى أن أحرز لوتشيانو ليجيزامون هدف المباراة الوحيد من ركلة حرة.

وفي ماراكايبو بفنزويلا لجأ الفريق المضيف للاستحواذ على الكرة وحصر بوكا جونيورز في الهجمات المرتدة خلال اغلب فترات اللقاء.

وتبادل خوان رومان ريكيلمي المراقب بشكل جيد خلال اغلب فترات اللقاء كرة خطيرة مع زميله رودريجو بالاسيو الا ان الجناح الايسر سدد الكرة في عارضة مرمى ماراكايبو.

وتوقفت المباراة لبعض الوقت عندما اندفع مشجع في الملعب لمعانقة ريكيلمي مما ادى الي توقف هجمة كانت لصالح بوكا.

لكن وبعد 80 دقيقة انهى ماراكايبو حالة الجمود عندما اودع ميجيل ميا فيتالي ركلة حرة سريعة في اعلى شباك بوكا جونيورز.

ورد بوكا بعدها بدقيقتين عندما سجل سيباستيان باتاجليا هدفا مستغلا كرة عرضية من ريكيلمي بين غابة من السيقان.

وشكل روبرتو جامارا مهاجم ليبرتاد خطورة دائمة على مرمى ارسنال واقترب من التسجيل مرتين في الشوط الأول.

وتعرض ارسنال لضربة مزدوجة بعد طرد لاعب الوسط سيباستيان كاريرا لاعتدائه بالضرب بالرأس على منافس بينما استبدل المدافع خافيير جاندولف بسبب إصابة في العضلات.

وبدت المباراة في طريقها للانتهاء بالتعادل إلى أن تمكن المهاجم ليجيزامون من تسديدة كرة من ركلة حرة رائعة سكنت شباك هوراسيو جونزاليس حارس مرمى ليبرتاد ليمنح ارسنال الفوز في بداية جيدة للموسم.

وفي مباراة اخرى بالمجموعة الثامنة اول من أمس الأربعاء تعادل فلومينينسي البرازيلي سلبيا مع ال.دي.يو كيتو في الإكوادور.

وكانت المباراة هي الأولى لفلومينينسي في كاس ليبرتادوريس منذ 23 عاما. وفاز فلومينيسي آخر مرة بالدوري البرازيلي في 1984.

وساعد هدف في الدقيقة الاخيرة من المباراة سجله فدريكو هيجويان نادي اميركا المكسيكي على الفوز على يونيفرسيداد كاتوليكا الشيلي 2-1 في مباراة اخرى ضمن منافسات البطولة اول من امس الاربعاء.

افتتح سلفادور كاباناس مهاجم اميركا التسجيل قبل ان يتعادل داريو بوتينيلي لكاتوليكا. وسجل هيجويان هدف الفوز لأميركا الذي دفع به الي قمة المجموعة الخامسة بالتساوي مع فريق سان مارتن من بيرو برصيد ثلاث نقاط.

التعليق