إيران تواصل البحث عن مدرب جديد

تم نشره في الأربعاء 20 شباط / فبراير 2008. 09:00 صباحاً

طهران - قالت وسائل إعلام محلية امس الثلاثاء إن إيران استأنفت بحثها عن مدرب جديد للمنتخب الوطني لكرة القدم بعد رفض الاسباني خافيير كليمنتي شرطا يتعلق بمدة العطلة التي سيقضيها خارج البلاد.

وقال كليمنتي إنه سيعيش في اسبانيا ويسافر إلى إيران للاستعداد للمباريات وهو ما دفع الاتحاد الإيراني لكرة القدم لوضع شرط في عقده بتحديد مدة عطلاته خارج إيران وقال إنه لا يريد "مدربا يعمل عن بعد"، وقال علي كافاشيان رئيس الاتحاد الإيراني لكرة القدم لوكالة أنباء الطلبة الإيرانية: "انتظرنا ردا من كليمنتي حتى نهاية الاثنين لكن بالنظر لرد فعله السلبي على فقرة تمت إضافتها لعقده سنبدأ البحث عن خيارات أخرى".

وقال كافاشيان إنه سيتم استئناف البحث عن مدرب جديد رغم أنه لم يغلق الباب في وجه كليمنتي في حال غير المدرب الاسباني رأيه، وأضاف: "إذا غير كليمنتي رأيه فستظل أمامه فرصة تدريب منتخب إيران لكننا لن ننتظر رده" مضيفا بأن إيران تدرس خمسة أو ستة مرشحين محليين ومدربين أو ثلاثة أجانب.

وفي آخر تصريحات لكليمنتي (57 عاما) نقلتها وسائل الإعلام الإيرانية قال المدرب الاسباني إنه لا يرفض الإقامة في إيران لكنه سيسافر إلى اسبانيا "عندما لا يكون الفريق بحاجة إليه".

التعليق