إيدي ميرفي ينفصل عن زوجته بعد أسبوعين من الارتباط

تم نشره في السبت 19 كانون الثاني / يناير 2008. 09:00 صباحاً

 

لوس أنجلوس- دخل الممثل الأميركي المعروف إيدي ميرفي (46 عاما) ملف أقصر الزيجات في تاريخ هوليوود، حيث انفصل عن زوجته بعد أيام قليلة من الارتباط. وذكرت مجلة "بيبول" الأميركية أن ميرفي وزوجته تراسي إدموند (40 عاما) انفصلا بعد أسبوعين فقط من الزفاف الرومانسي الذي أقيم في جزيرة بورا بورا بالمحيط الهادي مطلع العام الحالي والذي طلب فيه ميرفي من تراسي الزواج وحصل على موافقتها.

ونقلت المجلة عن ميرفي وتراسي قولهما "بعد تفكير ومناقشات طويلة قررنا التخلي عن عقد الزواج بشكل رسمي".

وأكد ميرفي وتراسي أنهما يرغبان في الاستمرار كأصدقاء. وكان الممثل الكوميدي والمنتجة السينمائية قد احتفلا بارتباطهما أول أيام العام الحالي في حفل مميز على الشاطئ مع عدد قليل من الأهل والأصدقاء. وكان من المقرر إقامة الاحتفال بالزواج الرسمي بعد عودة الزوجين إلى الولايات المتحدة.

يذكر أن ذلك الزواج كان الثاني في حياة ميرفي الذي انفصل عام 2006 عن زوجته الأولى بعد زواج دام 13 عاما أثمر عن خمسة أطفال. ويشار إلى أن لميرفي ابنة أخرى أنجبها نتيجة علاقة مع ميلاني براون المغنية السابقة بفريق سبايس جيرلز. وأنكر ميرفي طويلا أنه والد هذه الطفلة، إلا أن تحليلات الحمض النووي (دي.إن.إيه) أثبتت أبوته للطفلة.

التعليق