فيتامين "د" يقي المسنات من السقوط

تم نشره في الأربعاء 16 كانون الثاني / يناير 2008. 09:00 صباحاً

نيويورك - توصلت دراسة اكلينيكية أجريت على مدى عام في بيرث بأستراليا الى أن مكملات فيتامين (د2) بالاضافة الى الكالسيوم قد تقلل من خطر السقوط لدى المسنات.

وقال الدكتور ريتشارد ال برينس من جامعة غرب استراليا في بيرث والطبيب بمستشفى السير تشارلز جيردنر في نيدلاندز لرويترز ان النساء كبيرات السن المعرضات لخطر السقوط قد يفيدهن تناول قدر أكبر من فيتامين د بالاضافة الى الكالسيوم في تقليل خطر السقوط بنسبة 20 بالمائة تقريبا.

وأضاف "الى جانب هذا يمكن أن يتوقعن أن يقلل هذا العلاج خطر الكسور بنسبة حوالي 20 بالمائة خلال خمسة أعوام... وهذه فائدة صحية كبيرة نظير تغيير طفيف في النظام الغذائي".

وأشار برينس وزملاؤه في تقرير نشر مساء الأول من أمس في دورية (أركايفز أوف انترنال ميديسن) الى أن نحو ثلث النساء اللاتي تزيد أعمارهن على 65 عاما يتعرضن للسقوط كل عام وتصاب 6 بالمائة منهن بكسور.

ودرس الفريق أثر مكملات فيتامين د2 في 302 سيدة أعمارهن بين 70 و90 ولديهن تاريخ من السقوط. وتناولت النساء اللائي قسمن الى مجموعتين ألف ملليجرام من سترات الكالسيوم يوميا.

ونظرا لأن التعرض لأشعة الشمس يزيد مستويات فيتامين د وهذه الدراسة أجريت في بيرث المشمسة، فقد اختار الباحثون نسوة مستويات فيتامين د لديهن أقل من المتوسط المعهود في المنطقة. وتناولت نصف السيدات ألف وحدة دولية من فيتامين د2 يوميا بينما تناول العدد الباقي نفس القدر من حبوب بديلة لإيهامهن بتعاطي فيتامين د.

وأفاد التقرير بأنه على مدى اثني عشر شهرا تعرضت 80 سيدة (53 بالمائة) في المجموعة التي تناولت فيتامين د2 للسقوط مرة واحدة على الاقل مقابل 95 سيدة (63 بالمائة) في المجموعة الاخرى.

وبعد أخذ عامل الطول في الاعتبار والذي لعب دورا في احتمال السقوط وكان متباينا بشدة بين المجموعتين وجد أن مكملات فيتامين د2 قللت خطر السقوط ولو لمرة واحدة على الاقل بنسبة 19 بالمائة.

التعليق