متحف "أورانغ أصلي" وجهة سياحية للراغبين في التعرف على سكان ماليزيا

تم نشره في الثلاثاء 21 آب / أغسطس 2007. 09:00 صباحاً
  • متحف "أورانغ أصلي" وجهة سياحية للراغبين في التعرف على سكان ماليزيا

كوالالمبور- يعتبر متحف "أورانغ أصلي" القابع في إحدى قرى العاصمة الماليزية كوالالمبور احدى الوجهات السياحية المهمة لمن يرغب في التعرف عن كثب على ما يسمى بسكان الغابة الذين عاشوا في الأراضي الماليزية منذ أمد بعيد ولايزالون موجودين في بعض الأقاليم.

وعرف عن "الأورانغ الأصلي" أو سكان الغابة بأنهم لا يزالون يعيشون حياة بدائية جدا بعيدة كل البعد عن التقدم والتطور الحضاري والمدني الذي يشهده العالم هذه الأيام فلا تزال منازلهم عبارة عن أكواخ ولا تحتوي على أي أجهزة كهربائية أو حتى أية معدات بسيطة.

ومن الغريب جدا أن مثل هؤلاء البشر لاتزال لهم فلول في أنحاء متفرقة من غابات ماليزيا ولايزالون يمارسون حياتهم البدائية بالرغم من تعلم بعضهم المبادئ الأولية من العلم والمعرفة ولكنهم يفضلون الاستمرار بما كانوا عليه والابتعاد عن صخب النمط الحديث للحياة والتقدم الحضاري.

وباعتبار أن "الأورانغ الأصلي" جزء لايتجزأ من تاريخ ماليزيا القديم والحديث أيضا فقد اهتمت الحكومة الماليزية بهذا التراث وتاريخه وتوثيقه من خلال متحف فريد من نوعه يعرض كل تفاصيل طرائق العيش لدى سكان الغابة وسلالاتهم وأعراقهم المنتشرة في الأقاليم الماليزية.

وحول هذا الموضوع قال مدير متحف"الأورانغ الأصلي" عسماوي محمد يونس لوكالة الأنباء الكويتية(كونا)"إن المتحف يحظى بإقبال كبير لاسيما من قبل السياح القادمين من أوروبا والولايات المتحدة فهم مهتمون بالاطلاع على ثقافة سكان الغابة وطرائق معيشتهم".

وأضاف أن المتحف يعرض كل التفاصيل الدقيقة لحياتهم اليومية فتوجد نماذج من الملابس التي يستخدمونها والأدوات الموسيقية وبعض الأدوية المستحضرة من النباتات وأدوات الصيد وطرائقه وأساليب الولادة والزواج والأشغال اليدوية ومراسم الموت والأدوات الشخصية وأدوات المنزل وما إلى ذلك.

وأوضح أن المتحف تأسس كإدارة مصغرة في بداية الستينيات من القرن الماضي ومن ثم عدل وطور ليصبح متحفا افتتح في عام 1987.

وتوجد بجانب المتحف عدة منشآت مدنية أعدت للأورانغ الأصلي فهناك مدرسة لتعليمهم مبادئ العلم الأولية كالقراءة والكتابة والحساب والمعارف الأساسية كما يوجد هناك مسجد للذين دخلوا الإسلام منهم ومركز اجتماعي وثقافي مخصص لهم.

يذكر أن "الأورانغ الأصلي" ينتسبون إلى ثلاث قبائل رئيسة ولايزالون يعيشون في غابات ماليزيا ولايتبعون أية ديانة ويمارسون حياة بدائية تعتمد على الصيد ولكن بعضا منهم بدأ يدخل المدارس ويندمج مع بقية أفراد المجتمع الماليزي.

التعليق