فيكتوريا بيكام: فتاة عادية تعيش حياة سيريالية

تم نشره في الخميس 12 تموز / يوليو 2007. 09:00 صباحاً

لوس أنجلوس - أصرت فيكتوريا بيكام، نجمة فرقة "سبايس غيرلز" البريطانية السابقة، على أنها "مجرد فتاة عادية من لندن" حدث وأن أصبحت "تعيش حياة سيريالية" مع زوجها  لاعب كرة القدم الشهير ديفيد بيكام وأولادهما الثلاثة.

وقالت فيكتوريا، التي ستنتقل مع زوجها والأولاد إلى الولايات المتحدة في الحادي والعشرين من تموز(يوليو) الحالي: "إنه لأمر مثير. فالناس سيرونني على حقيقتي. وأنا أتمتع بحس من المرح آمل أن أتمكن من نقله إلى الأميركيين."

ووصفت فيكتوريا، في مقابلة هاتفية من منزلها في لندن، نفسها، قائلة "إنني أم عاملة" تركز على تطوير خط الأزياء الخاص بها والنظارات والعطور، "تلك هي رغبتي، وهو ما أجيده."

وحول نمط حياة عائلتها، قالت فيكتوريا "قديم الطراز"، كالبقاء في البيت ومشاهدة أفلام الفيديو. وسوف تبث قناة NBC حلقات خاصة عن النجمة البريطانية بعنوان "فيكتوريا بيكام: قادمة إلى أميركا" وذلك في السادس عشر من الشهر الجاري.

ومن غير المتوقع أن يظهر أولاد نجمة البهار السابقة الثلاثة في هذه الحلقات الخاصة عنها، مشيرة أنها لا تسمح بتصوير أولادها الثلاثة، بروكلين(9 سنوات) وروميو (4 سنوات) وكروز(سنتان)، موضحة أنها تريدهم أن يعيشوا حياة طبيعية. أما زوجها، ديفيد فسيظهر لوقت قصير.

يذكر أن المنزل الذي ستستقر فيه أسرة بيكام في لوس أنجلوس عبارة عن فيلا في بفرلي هيلز وتصل قيمتها إلى22 مليون دولار، وتبلغ مساحته 13 ألف قدم مكعب، ومن بين جيرانهم، الممثل توم كروز وكايت هولمز. يشار أن بيكام وقع في كانون الثاني(يناير) الماضي عقداً مع فريق لوس أنجلوس جالاكسي لكرة القدم، بعد انتهاء عقده مع فريق ريال مدريد الإسباني.

وفي أواخر شهر حزيران(يونيو) الماضي، أعلنت "فتيات البهار" أو الفرقة التي عرفت باسم "سبايس غيرلز"، التي اشتهرت في تسعينيات القرن الماضي، اتفاقهم على إعادة تشكيل الفرقة من جديد والقيام بجولة عالمية في شهري كانون الأول(ديسمبر) وكانون الثاني (يناير) القادمين. ومن المقرر أن تقوم فرقة "سبايس غيرلز"، التي ضمت خمس فتيات انفصلن عن بعضهن في العام 2001، بإحياء 11 حفلة في مختلف أنحاء العالم.

التعليق