منتخب السلة يؤكد سطوته على نظيره السوري

تم نشره في الثلاثاء 26 حزيران / يونيو 2007. 09:00 صباحاً
  • منتخب السلة يؤكد سطوته على نظيره السوري

في اللقاء الودي الثاني

 

عمان - الغد - اكد منتخبنا الوطني لكرة السلة سطوته على نظيره السوري، بعدما فاز عليه للمرة الثانية على التوالي 89/70 والشوط الاول (53/35)، في اللقاء الودي الثاني الذي اقيم أمس في صالة الامير حمزة بمدينة الحسين للشباب، ضمن حلقة استعداده لبطولة وليام جونز التي ستنطلق في الثاني من تموز / يوليو المقبل.

الاردن 89 سورية 70

لجأ منتخبنا منذ بداية الربع الاول الى الهجوم السريع بعد فرض رقابة رجل الى رجل على لاعبي المنتخب السوري، وكان لتناوب النجار ووسام الصوص على صناعة الالعاب مع ترك حرية الاختراق لانفر سوابشقة وتصويب الثلاثيات، في الوقت الذي تألق فيه ادعيس في التفريغ لزميله الخص تحت السلة والعودة سويا لفرض "طوق" حديدي حول السلة في حالة الدفاع.

هذا الاسلوب باغت المنتخب السوري الذي احتاج معه شريف الشريف وحكمت حداد وادوارد فرحان جهودا اضافية لمجاراة سرعة الاداء الاردني وتاهت ايدي لاعبي الارتكاز رضوان حسب الله وشادي تحت السلة، ليتكلم منتخبنا بلغة الأفضلية المطلقة وسعت الفارق (16/6) و(24/8) قبل ان يحسم منتخبنا الربع الأول (30/12).

وفي الربع الثاني أشرك مدرب المنتخب البرتغالي بالما تشكيلة جديدة قوامها راشيم والعوضي وزيد عباس الذي استبدل بعيسى كامل حول الدائرة، وتثبيت اسلام عباس والمعايطة تحت السلة، فيما رد المدرب السوري باشراك نور السمان وعمركراوي وكذلك الحكم عبدالله ورامي الخطيب على فترات، الا ان الواقع الفني صاغ حكاية جديدة لتفوق نجوم المنتخب التي زادت الغلة الى (34/15) في ظل اجتهادات السمان وحسب الله والوليد، الا ان اختراقات العوضي وعباس ومتابعات المعايطة أبقت منتخبنا بالمقدمة حتى نهاية الربع الثاني والشوط الاول (53/35).

ولعل التشكيلة التي دخل بها المنتخب السوري بوجود رامي الخطيب والحكيم عبدالله وادوارد حول السلة وحسب الله ولوبير تحت السلتين، كان لها دور بارز في رفع مؤشر التسجيل النقطي، في ظل ممارسة دفاع المنطقة الذي حد من خطورة منتخبنا رغم عودة بالما الى الزج بالتشكيلة التي بدأ بها المباراة باستثناء راشيم الذي حل مكان الصوص ، ومع هذا الواقع سجل المنتخب السوري (9) نقاط متتالية عند النقطة (55/44) فيما تأخر منتخبنا عن التسجيل لمدة (4) دقائق قبل ان يحركه زيد الخص (57/44)، لتشتعل الاحداث مع عودة تحركات راشيم وفضل وانفر وتألق عيسى والخص في اللم والتسجيل ليرتفع الفارق الى (18) نقطة قلصها شريف الشريف بثلاثية، واستمر السجال الذي حسم معه منتخبنا الربع لصالحه (71/52).

وعادت ثلاثيات الصوص لتداعب سلة السوريين في ظل حيوية وسلاسة في الاداء لكامل والعوضي وحضور اسلام والمعايطة تحت السلة ليوسع منتخبنا الفارق (80/64)، واستثمر المدير الفني بالما في تجريب اللاعبين من خلال اشراك موسى بشير وزيد عباس الى جانب الصوص وكامل واسلام رد عليه السوري باشراك لؤي ابراهيم والاستعانة مجددا بالشريف وياسر كنيفان، وبقيت افضلية منتخبنا سيدة الموقف وسط ممارسة لاعبينا لدفاع المنطقة الصارم والانطلاق الى الهجوم السريع الامر الذي سهل مهمة حسم منتخبنا اللقاء بنتيجة (89/70).

التعليق