شباب الحسين يؤكد سطوته على العودة والمشارع يؤزم موقف عيرا

تم نشره في الثلاثاء 24 نيسان / أبريل 2007. 09:00 صباحاً
  • شباب الحسين يؤكد سطوته على العودة والمشارع يؤزم موقف عيرا

(3) مباريات في دوري طائرة الأولى اليوم

 

عمان – الغد – أكد فريق شباب الحسين سطوته على فريق العودة وحقق الفوز علية بنتيجة (3/صفر) بواقع (25/16، 26/24، 25/21)، في اللقاء الذي أقيم بينهما أمس في صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب، ليرفع شباب الحسين رصيده إلى (17) نقطة، بينما بقي رصيد العودة (13) نقطة، وكان المشارع قد حقق الفوز أول من أمس على فريق عيرا بنتيجة (1/3) وبواقع (18/25، 25/22، 25/16، 25/20)، في اللقاء الذي أقيم بينهما في صالة الحسن في اربد.

وكانت مباريات الجولة العاشرة من الدوري قد أقيمت أمس بين الوحدات المتصدر والبقعة الطامح بتحسين موقعة على سلم الترتيب ورصيده مساويا للوحدات (18) نقطة.

وتقام في الساعة السابعة من مساء اليوم مباراة واحدة في صالة الأمير فيصل في القويسمة تجمع الوحدات مع عيرا ، بينما اجل الاتحاد لقاء البقعة والعودة المقرر اليوم ليقام في الساعة الخامسة من بعد ظهر يوم السبت المقبل في صالة قصر الرياضة، وفي صالة الحسن في اربد تقام مبارتان تجمع الاولى شباب الحسين مع كفرعوان في الساعة الخامسة، تليها في الساعة السابعة مباراة الكرمل مع المشارع.

نتائج الجولة العاشرة ربما تكون شاهدا على هبوط عيرا إلى الدرجة الثانية، بانتظار رفيق دربه الذي يتضح يوم الخميس المقبل بلقاء كفرعوان مع العودة، وكان نادي كفرعوان قد أرسل كتابا خطيا للاتحاد حول عدم اكتمال فريقه أمام الكرمل في مباراة أول من أمس وبين أن السبب خارج عن ارادة النادي بانتظار قرار الاتحاد.

شباب الحسين (3) العودة (صفر)

فرض شباب الحسين إيقاعه على الشوط الأول، في الوقت الذي حاول فريق العودة إمتصاص هجماته حتى إنتصاف الشوط والشباب يتقدم (11/8، 15/11 لكن العودة لم يكن بمستواه، وأنهى الشباب الشوط لصالحة (25/16).

وتحسن الأداء بالشوط الثاني، وإستطاع العودة مجاراة الشباب منذ البداية بفضل الإستقبال الجيد والإعداد من حسين عواد، ونجح محمد محمود في الهجوم بالكرات القصيرة من القلب، وتناوب شوكت وحمد تامر ومحمد مصطفى على الكرات من الاطراف وسار الشوط متعادلا (6/6)، (9/9)، لكن العودة فرض تقدمه بعد أن نجح في اسقاط الكرات بالمساحات الفارغة وعدم نجاح ضاربي الشباب بتوجيه الكرات الساحقة الى أرض الملعب، إلى جانب بناء حوائط الصد الجيدة أمام الضاربين، وواصل العودة التقدم بالشوط 16/11 و18/14 و23/20 واستفاد الشباب من الوقت المستقطع الثاني بمشاركة يوسف خشان وماهر زهران واستطاع التعادل 23/23 بفضل الإعداد المتقن لمحمد الناجي والهجوم الساحق من شريف عبدالله ويوسف خشان واحمد العواملة من الأطراف وأكرم خنفر وحمزة عبدالله من القلب، وقدرة الليبرو بشار محارمة على إعادة الكرة بنجاح للمعد، وارتبك العودة في استقبال اللمسة الأولى مما حسم الشوط للشباب 26/24، وسار الشوط الثالث على ايقاع الشوط الثاني متكافئاً لكن بدون حيوية، ونوع الشباب في ألعابه الهجومية من الأمام والخط الخلفي الى جانب حوائط الصد الجيدة حتى أنهى الشوط لصالحه 25/21.

المشارع (3) عيرا (1)

بدا وكأن فريق عيرا قادم لتحقيق فوزه الاول بعدما قدم شوطا مثيرا وكسبه (25/18)، بفضل حوائط الصد المتينة والدفاع الجيد عن الملعب الخلفي ولم الكرات الساقطة، التي كان يعيد صياغتها معده احمد الفاعوري ويبدأ من خلالها بتجهيز حملات هجومية ناجحة، نفذها بإتقان باسم العواودة ومحمد علوان وعلي بني مصطفى، لكن سرعان ما تحسن اداء المشارع في الشوط الثاني الذي كانت احداثه سجالا بين الفريقين، حيث تبادلا تسجيل النقاط والتقدم قبل ان يخطف المشارع الشوط (25/22)، معتمدا على قدرات معده نور الرياحنة والضرب الساحق من خلدون مصلح وزياد الطعامنة ومحمد حسين.

ومال الاداء تدريجيا لصالح المشارع في الشوط الثالث، بعدما تنبه الفريق لضرورة احكام دفاعاته وبناء حوائط الصد الثنائية والثلاثية امام طلعات العواودة والعلوان في الوقت الذي كانت فيه كرات الطعامنة ومصلح تخترق دفاعات عيرا، وتسجل نقاطا متتالية منحت الافضلية للمشارع الذي انهى الشوط لصالحه (25/16)، ورغم المحاولات التي ابداها فريق عيرا لكسب الشوط الرابع وفرض التوازن قبل الاحتكام لشوط فاصل الا ان فريق المشارع كان له رأي اخر، واستمر في تفوقه وانهى الشوط لصالحه (25/20) والمباراة بثلاثة اشواط دون مقابل.

التعليق