انتخابات نادي اتحاد الرمثا تتسم بالسخونة

تم نشره في الأحد 8 نيسان / أبريل 2007. 10:00 صباحاً

ذيابات منافس جديد لعبيدالله على الرئاسة

 

  اربد- الغد- مع بداية العد التنازلي لانتخابات الهيئة الادارية الجديدة لنادي اتحاد الرمثا، حيث لم يتبق على موعد الانتخابات المحدودة في الثالث من شهر ايار/مايو المقبل سوى(25) يوما بدأت معالم التنافس على رئاسة وعضوية الهيئة الادارية تتضح شيئا فشيئا، واخذت الامور تتبلور على ارض الواقع وبدأت حمى التنافس الشديد بالظهور بشكل اكثر وضوحا.

  اخر المعلومات الواردة من داخل اروقة النادي تشير الى وجود اكثر من مرشح سيتنافسون على منصب الرئيس بعكس الدورات السابقة، التي كانت تسير فيها العملية الانتخابية بشكل هادئ ومتزن وتنتهي عادة بالتزكية، لذلك سيشهد منصب الرئاسة صراعا ساخنا حيث اعلن عضو الادارة الحالية عمر ذيابات نيته بالترشيح لهذا المنصب لخوض الانتخابات الى جوار الرئيس الحالي عدنان العبيدالله، وهي المرة الاولى منذ ثلاث دورات التي يتقدم بها مرشح منافس لعبيدالله.

  واكد ذيابات انه سيترشح لمنصب الرئيس نزولا عند رغبة العديد من اعضاء الجمعية العمومية للنادي، وعلى مبدأ التغيير في اسلوب قيادة النادي الطموح والمكافح مشيرا الى انه سيخوض الانتخابات على رأس كتلة سيتم تشكيلها لاحقا بعد اجراء المشاورات مع اعضاء الجمعية العمومية.

وعلى صعيد العضوية فإن المعلومات المستقاة ترجح بأن الانتخابات ستتسم بالسخونة الزائدة بين عدد كبير من المرشحين، بعد تولد قناعات لدى اعضاء الهيئة العامة بضرورة تجديد دماء قيادات النادي ومنح الفرصة لتولي القيادات الشابة الى جوار عدد من الاعضاء السابقين من ابناء النادي الذين ساهموا في تأسيسه وخدمته على مدار السنوات الماضية.

التعليق