خلايا خنزير مازالت تعمل من 10 سنوات في جسم مريض بالسكري

تم نشره في السبت 31 آذار / مارس 2007. 09:00 صباحاً

 

هونج كونج - مازالت خلايا خنزير زرعت في مريض بالسكري من نيوزيلندا تفرز الانسولين منذ نحو عشر سنوات مما دفع شركة للتكنولوجيا الحيوية الى التخطيط لإجراء ابحاث بهذا الشأن.

وقال بوب ايليوت المدير الطبي لشركة تكنولوجيا الخلايا الحية الاسترالية ان الحالة التي نشرت في مجلة علمية امس الجمعة ربما تمهد الطريق امام شفاء من البول السكري.

ويبلغ الرجل الآن من العمر 41 عاما ويعاني من النوع الاول من السكري الذي يحدث عندما لا تفرز خلايا البنكرياس الانسولين وهو هرمون مطلوب لتخزين او استخدام السكر. ويؤدي هذا الى ارتفاع غير عادي في مستويات السكر في الدم او الاصابة بالسكري الذي يعالج بجرعات يومية من حقن الانسولين.

وقال باحثون من الشركة في تقرير نشر في العدد الاخير من دورية (زينوترانسبلنتاشين) أن خلايا الخنزير حقنت في بطن الرجل عام 1996 مما ساعد في خفض حاجته الى حقن الانسولين بنسبة 34 بالمئة لمدة عام.

وأكد الرجل انه ما زال يشعر بتحسن عام 2006 وأقنع الشركة بفحصه.

وقال ايليوت لرويترز "أظهر فحص دقيق ان السيطرة على مستوى السكر كان افضل بكثير حتى بعد 10 سنوات من زراعة الخلايا".

وأضاف أن الاختبارات التي أصبحت متاحة مؤخرا فقط اظهرت ان الانسولين الموجود في دم الرجل انسولين مثل الذي تفرزه اجسام الخنازير وليس من النوع البشري.

وتأمل الشركة في اجراء تجارب سريرية محدودة في روسيا ونيوزيلندا خلال الشهور المقبلة لحقن المزيد من مرضى السكري.

التعليق