منتخب الشباب يخسر امام ضيفه القبرصي في المواجهة الاولى

تم نشره في الأربعاء 7 شباط / فبراير 2007. 09:00 صباحاً
  • منتخب الشباب يخسر امام ضيفه القبرصي في المواجهة الاولى

اللقاء الودي بين المنتخبين يتجدد غدا

 

    نعمان عيد

   الزرقاء- خسر منتخب الشباب لكرة القدم يوم امس مباراته الودية الاولى امام ضيفه القبرصي 1/2 والتي اقيمت بينهما على ملعب الامير محمد بالزرقاء وانتهى شوطها الاول التعادل بدون اهداف، رغم ان منتخبنا تقدم بهدف السبق الذي سجله رائد النواطير، وسيتجدد اللقاء بين المنتخبين في الساعة  الخامسة من مساء يوم غد الخميس على ستاد عمان الدولي، وتأتي هذه المباريات ضمن رحلة الاعداد لمشاركة منتخبنا في نهائيات كاس العالم التي ستقام في كندا اواخلر حزيران القادم.

بداية قوية لمنتخبنا

بدأ منتخبنا الشاب المباراة بهجمات سريعة اقلقت مدافعي المنتخب القبرصي حيث كانت تعليمات المدرب عيسى الترك واضحة من خلال الاندفاع الهجومي المبكر فقد ركز منتخبنا على بناء الهجمات من الخلف ولعب خط وسطنا المكون من اللاعبين علاء الشقران ومحمد حمدان ورائد النواطير ولؤي عمران دوراً محورياً في بناء الهجمات.

فقد تعامل لاعبونا مع الكرات البينية القصيرة التي خلخلت الدفاعات القبرصية ولكن اصرار منتخبنا على اقتحام منطقة العمق فوتت على لاعبي منتخبنا العديد من الفرص السانحة بسبب التغطية الجيدة للدفاع القبرصي والكثافة العددية للاعبي قبرص ،ومع تقدم ظهري منتخبنا  عدنان سليمان وطارق صلاح نحو المواقع الامامية وبعد ان عكسا اكثر من كرة عرضية نحو قلبي الهجوم عبدالله الديسي وبلال جعارة بدأت كرات منتخبنا تشكل خطرا على المرمى القبرصي ولم يحسن لاعبونا استغلالها فهذا رائد النواطير يسدد بجوار القائم ويتبعه لؤي عمران بتسديدة حولها أسبيرو حارس قبرص لركنية بينما تلكأ بلال جعارة بالتسديد وهو على فوهة المرمى وحادت قذيفة عبدالله الديسي عن القائم.

 القبرصي وبعد ان وجد نفسه محرجا امام كثافة هجوم منتخبنا اضطر لاعبو الوسط افرام وباناي وجورجيو وفيلكس العودة الى المواقع الخلفية لتخفيف الضغط حيث نجحوا بذلك في اكثر من مرة اضافة الى مشاركتهم في الهجمات المرتدة رغم عدم خطورتها .

وفي الشوط الثاني بدأ منتخبنا الشاب يتقدم للامام وبهجمات منظمة على مرمى اسبيرو حيث ارسل انس حجة بديل بلال جعارة كرة عرضية وجدت قدم لؤي عمران فوق العارضة بقليل ليهدر فرصة خرافية كانت بمثابة الانذار للاعبي منتخب قبرص وسجل منتخبنا هدف السبق بالدقيقة 55 عندما سدد رائد النواطير كرة ارضية ضعيفة من داخل منطقة الجزاء على يمين اسبيرو حارس قبرص، هذا الهدف رفع وتيرة المباراة حيث اعاد المنتخب القبرصي تنظيم صفوفه وبدأ بشن الهجمات المنظمة والخاطفة وبالاخص من الوسط وبمساندة تقدم الظهيرين افرام وفيلكس وارتفعت نسبةاالكرات العرضية امام الحارس حماد الاسمر وشكلت هذه الكرات خطورة على مرمانا ومن احداها ادرك المنتخب القبرصي هدف التعادل برأسية باناي بعد ان تلقى الكرة الركنية من زميله بافلو.

مدربنا الترك اجرى عدة تبديلات فاشرك علاونة بدل الديسي المصاب وعلاء الشقران وحبول بالمقابل اشرك المنتخب القبرصي ايوانو وكوندريس.

وحاول ايضا مدربنا تثبيت الاطراف الذين قاموا بالكرات المعاكسة لكن دفاعات المنتخب القبرصي احسنوا تحويلها  هجمات معاكسة وكان سيناريو الهدف الاول يتكرر  عندما ارسل فيلكس كرة ثابتة داخل الجزاء ارتقى لها باناي برأسه من فوق المدافعين وسدد بشباك حماد الاسمر الهدف الثاني لقبرص والشخصي له بالدقيقة (69).

وتقدم منتخبنا بجرأة الى الامام للبحث عن ادراك هدف التعادل لكن الدفاعات القبرصية افسدت عليهم جميع المحاولات بفضل تماسك خطوطه وبقيت النتيجة كما هي بوز المنتخب الضيف 2/1.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »يكفي (رامي)

    الأربعاء 7 شباط / فبراير 2007.
    يكفي ان نحكي منتخبنا بلعب مع منتخبات منيحة واستعداده ممتاز انا بحكي للاتحاد مشان الله تلعبوهم مع فرق زي العالم والناس و بكفي نكذب على بعض.