جيمس براون لم يوار الثرى حتى الآن بعد 18 يوما على وفاته

تم نشره في السبت 13 كانون الثاني / يناير 2007. 09:00 صباحاً
  • جيمس براون لم يوار الثرى حتى الآن بعد 18 يوما على وفاته

 

    واشنطن- اعلن محامي جيمس براون ان المغني الاميركي الملقب بـ "ملك" موسيقى السول لم يوار الثرى حتى الآن بعد 18 يوما على وفاته عن 72 عاما يوم عيد الميلاد في اتلانتا بولاية جورجيا (جنوب شرق) اذ لم تقرر العائلة حتى الآن موقع مثواه الاخير.

وقال موظف في شركة لدفن الموتى لوكالة فرانس برس انه يتم الاحتفاظ بجثة جيمس براون في منزله في بيتش آيلند بولاية كارولاينا الجنوبية في درجة حرارة مناسبة وتحت الحراسة.

وقال المحامي بادي دالاس لوكالة فرانس برس ان الوصية قرئت على اولاده الستة الخميس غير انه لا يزال يتعين تحديد مكان وكيفية الدفن.

وقال دالاس "ثمة امور كثيرة ينبغي حسمها وهذا يستغرق وقتا. وبعدها ستقرر العائلة اين تقيم الضريح" بدون ان يكون في وسعه تحديد موعد للدفن.

وشدد على ان "الجثة تحظى بحماية جيدة ويتم الاحتفاظ بها في شروط ملائمة".

وشهد حفل تكريم ذكرى جيمس براون في 28 كانون الاول (ديسمبر) احداثا عائلية انذرت بخلافات مقبلة بشأن تنفيذ وصية النجم.

واعلنت زوجة المغني الرابعة، وهي مغنية في كورس في السادسة والثلاثين من العمر وانجبت له ابنه الاخير جيمس جونيور (خمس سنوات)، انها حرمت من الدخول الى منزل النجم يوم وفاته الاثنين.

وصدرت بعدها مقالات صحافية تحدثت عن خلافات على التركة ونقض احد محامي المغني في الصحف حقيقة زواجهما.

التعليق