المنتخب النسوي يبدأ مرحلة الاستعداد لبكين بقيادة الطاهر

تم نشره في الثلاثاء 9 كانون الثاني / يناير 2007. 09:00 صباحاً
  • المنتخب النسوي يبدأ مرحلة الاستعداد لبكين بقيادة الطاهر

 يحيى قطيشات

عمان - بعد ان استقر رأي المدير الفني لمنتخباتنا الوطنية الكابتن محمود الجوهري على اسم لاعب المنتخب الوطني السابق امجد الطاهر، ليكون مدربا للمنتخب النسوي بعد انتقال الكابتن عيسى الترك، الذي اشرف على المنتخب في الفترة السابقة بقيادة منتخب الشباب المتأهل الى نهائيات كأس العالم القادمة، ستكون المهمة الأولى للمدرب الجديد هي قيادة المنتخب النسوي في بداية رحلته نحو التأهل الى اولمبياد بكين القادمة عندما يلاقي منتخب هونج كونغ خلال شهر شباط / فبراير القادم.

ورغم ان مهمة المنتخب قد تبدو مستحيلة في التأهل الى دورة الألعاب الاولمبية، خاصة بعد المستويات المتطورة التي شاهدناها من المنتخبات الآسيوية المشاركة في بطولة الألعاب الآسيوية، التي جرت في العاصمة القطرية الدوحة أواخر العام الماضي.

وسيعتمد الطاهر في المرحلة الحالية على التشكيلة التي اختارها الكابتن الترك والتي تضم أفضل العناصر على الساحة النسوية الأردنية، والتي ساهمت في ظهور الأردن لأول مرة على التصنيف العالمي، حيث احتل المنتخب المركز الثاني عربيا بعد المغرب والحادي عشر آسيويا و62 عالميا.

تشكيلة المنتخب

وكانت آخر تشكيلة للمنتخب النسوي تضم اللاعبات ياسمين خير وشروق الشاذلي وستيفاني النبر ونسرين المفلح ومسعد الرمونية وسهى الزغير وآيات حبيب وعبير رنتيسي وفرح البدارنة ومنال مناصرة وآلاء القريني وسوسن الحساسين ولبنى سلامة وشهناز جبريل وميساء جبارة ومنار فريج وقمر سعد الدين وميرا زكريا وزينة بترو وفرح العزب وسهام العارف وآلاء ابو قشة وهبة فخر الدين وآية المجالي ونداء وشاح وعبير النهار وانشراح حياصات وزين الطوال.

مشاركات المنتخب الماضية

وكان اول ظهور للمنتخب على الساحة الآسيوية في بطولة غرب آسيا الأولى لكرة القدم، والتي استضافها اتحادنا برعاية سمو الأميرة ريم العلي، خلال الفترة من 23 ايلول /سبتمبر ولغاية الثاني من شهر تشرين الأول/اكتوبر من عام 2005 بمشاركة (5) دول هي فلسطين وسورية وإيران والبحرين بالإضافة الى الأردن ونالت لاعبات المنتخب لقب الدورة.

كما شارك المنتخب في خماسي كرة القدم ضمن بطولة الألعاب الآسيوية الداخلية التي أقيمت في العاصمة التايلاندية بانكوك حيث خسر المباراة الأولى امام أوزبكستان بنتيجة 1/5 , وامام منتخب تايلند التي خسرها بسوء التحكيم بنتيجة 6/7 لكن المنتخب عوض بعد ذلك الوضع وذلك بفوزين على منتخب الفلبين في المباراة الاولى11-0 وفي مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع 9-3.

وتأهل المنتخب الى نهائيات آسيا للسيدات تحت 19 سنة، والتي جرت في العاصمة الماليزية (كوالالمبور) من الثامن ولغاية الثامن عشر من شهر نيسان / ابريل من العام 2006، بعد ان فزن بالقرعة التي سحبت بعد انتهاء المباراة امام سنغافورة عقب تعادلهن بالنقاط والأهداف مع منتخب أوزباكستان. حيث فاز المنتخب في مباراته الثانية على المنتخب السنغافوري بنتيجة 2/0.

حيث خاض المنتخب في النهائيات ثلاثة لقاءات في الدور الأول للمجموعة الأولى استهل مشواره بتحقيق الفوز على المنتخب الماليزي (المستضيف) (2-1) قبل أن يخسر على التوالي أمام الصين (9-صفر) وأستراليا (7-صفر) ليفقد بذلك فرصة التأهل.

وشارك المنتخب في تصفيات كأس آسيا للشابات والتي جرت في  العاصمة الماليزية (كوالالمبور), واخر العام المنصرم حيث سجل المنتخب فوزا كبيرا ووحيدا على المنتخب السنغافوري اضعف المنتخبات المشاركة في التصفيات بنتيجة 7/0، و خسر مبارياته الثلاث الاخرى الأولى امام الهند (0/4) وتايلاند (0/5) ومينمار (0/2)، ليحتل منتخبنا المركز الرابع في التصفيات ويفقد فرصة المنافسة على احدى بطاقتي التأهل إلى النهائيات في صيف العام المقبل.

كما شارك المنتخب  في دورة الالعاب الاسيوية التي جرت في قطر أواخر العام 2006 حيث خسر المنتخب امام الصين 21/ صفر وامام اليابان 13/ صفر وتايلند 5/ صفر.

التعليق