برشلونة ورونالدينيو يبحثان عن اللقب المفقود

تم نشره في الأحد 10 كانون الأول / ديسمبر 2006. 09:00 صباحاً
  • برشلونة ورونالدينيو يبحثان عن اللقب المفقود

 طوكيو - سيكون النجم البرازيلي الشهير رونالدينيو بلا شك هو بؤرة اهتمام الجميع في بطولة كأس العالم للاندية التي تنطلق اليوم الاحد في اليابان.

ويبدو برشلونة هو المرشح الاقوى في هذه البطولة للحصول على اللقب كما يسعى نجمه الاول رونالدينيو إلى إضافة لقب جديد له مع الفريق بعد أن قاده إلى لقب الدوري الاسباني في الموسمين الماضيين ودوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي.

وقال رونالدينيو على موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) منظم البطولة "منذ أن كنت صبيا صغيرا في البرازيل كان هذا اللقب هو ما نريد الفوز به. وأستطيع أن أتذكر العديد من المباريات التي كان أحد طرفيها أندية برازيلية وبذل لاعبو هذه الفرق كل ما بوسعهم للتتويج باللقب العالمي، أريد الفوز بلقب بطولة العالم للاندية".

وأضاف "كنت أرغب في الفوز هذا العام بألقاب الدوري الاسباني ودوري أبطال أوروبا وكأس العالم 2006 بألمانيا وبطولة العالم للاندية باليابان ولكن لقب كأس العالم بألمانيا أفلت من يدي (حيث خرج مع المنتخب البرازيلي من دور الثمانية) ولذلك أصبحت أكثر إصرارا على الفوز ببطولة العالم للاندية في اليابان".

وينتظر أن يصل رونالدينيو وفريق برشلونة إلى اليابان اليوم الاحد مع انطلاق فعاليات البطولة بلقاء أوكلاند سيتي النيوزيلندي مع الاهلي المصري على ستاد مديننة تويوتا بينما تقام غدا الاحد مباراة تشونبوك الكوري مع كلوب أميركا المكسيكي في المباراة الثانية على ستاد العاصمة طوكيو بالدور الاول للبطولة.

وجنبت القرعة فريقي برشلونة وانترناسيونال اللعب في الدور الاول مثلما جرى مع بطلي أوروبا وأميركا الجنوبية في البطولة الاولى التي جرت العام الماضي في اليابان أيضا.

وسيلتقي انترناسيونال في الدور قبل النهائي يوم الاربعاء مع الفائز من مباراة الاهلي وأوكلاند على ستاد طوكيو بينما يلتقي برشلونة في اليوم التالي على ستاد يوكوهاما في المباراة الثانية بالدور قبل النهائي مع الفائز من مباراة كلوب أميركا وتشونبوك.

ويصعد الفائزان في مباراتي الدور قبل النهائي إلى المباراة النهائية التي تقام بستاد يوكوهاما يوم الاحد من الاسبوع المقبل، وإذا سارت الامور في البطولة بلا مفاجآت قد يكون النهائي بين برشلونة وانترناسيونال وستكون هذه المواجهة بالطبع ذات طابع خاص بالنسبة لرونالدينيو حيث لعب سابقا لفريق غريميو المنافس العنيد لجاره انترناسيونال في مدينة بورتو أليغري.

وقال رونالدينيو "أثق أن مشجعي انترناسيونال سيطلقون صفارات الاستهجان ضدي ويحاولون الضغط علي بسبب المنافسة الحادة التي لا تزال قائمة بين انترناسيونال وغريميو، ولكن برشلونة سحتاج إلى الفوز على أي منافس يواجهه وهذا ما سنفعله. ستكون مباراة عصيبة ولكننا سنبذل قصارى جهدنا لتحقيق الفوز".

ويضم انترناسيونال ضمن صفوفه حاليا واحدا من أبرز المواهب التي أنجبتها مدينة بورتو أليغري البرازيلية بعد رونالدينيو وهو اللاعب الناشئ أليكساندر باتو الذي بدأ مسيرة احترافه مع الفريق قبل أسبوعين فقط وقد يشارك مع الفريق منذ البداية في مباريات بطولة العالم باليابان، وقال فيرناندو كارفالو رئيس نادي انترناسيونال "باتو ظاهرة".

ويسعى انترناسيونال إلى الحفاظ على لقب البطولة للبرازيل بعد أن أحرز ساو باولو البرازيلي لقب البطولة الاولى في العام الماضي بالتغلب في النهائي 1-0 على ليفربول الانجليزي بطل أوروبا السابق.

وكانت البطولة قد أقيمت عبر سنوات طويلة تحت اسم كأس انتركونتيننتال بين بطلي أوروبا وأميركا الجنوبية فقط كما استحوذت العاصمة اليابانية طوكيو على مباراة كأس انتركونتيننتال منذ عام 1980 حتى انتقلت إلى مدينة يوكوهاما في عام 2000.

التعليق