السكريات تزيد من خطر العيوب الخلقية

تم نشره في السبت 9 كانون الأول / ديسمبر 2006. 09:00 صباحاً
  • السكريات تزيد من خطر العيوب الخلقية

 

واشنطن- قَال بحث علمي اميركي إن تناول السكريات أو الأغذية المعالجة خلال فترة الحمل ربما يزيد من خطر حدوث العيوب الخلقية.

وقارن الباحثون النظام الغذائي الذي تتبعه 454 من أمهات أطفال مصابين بعيوب في الجهاز العصبي مثل شلل الحبل الشوكي، مع 462 أما أنجبن أطفالا أصحاء.

واكتشف الباحثون أن خطر حدوث العيوب تضاعف لدى السيدات اللواتي أكلن كميات كبيرة من الأغذية التي تحتوي على كميات كبيرة من السكر فيما تضاعفت النسبة أربع مرات لدى السيدات البدينات. ونشر البحث في المجلة الاميركية للتغذية.

وركز الباحثون من جامعة كاليفورنيا على الأغذية التي تحتوي على كميات كبيرة من الجلوكوز ما يرفع نسبة السكر في الدم بسرعة كبيرة ثم يحدث انخفاض.

وتتضمن الأغذية التي تحتوي على كميات كبيرة من الجلوكوز الكورن فليكس والبطاطس (البطاطا) والجزر المطبوخ والخبز الأبيض والأرز الأبيض والبسكويت بالشوكولاتة والعسل.

ويعتقد العلماء ان الإطلاق المفاجئ للكميات الكبيرة من الجلوكوز في الدم قد يتدخل في تكوين الأطفال الرضع في الرحم، وبشكل خاص تشكيل انبوب العظام حول العمود الفقري.

أما الأغذية التي لا ينتج عن تناولها اطلاق سريع للجلوكوز في الدم فهي الخضروات والفواكه الطازجة والمعجنات.

وقال اندرو رسل المدير التنفيذي لاتحاد مكافحة الحبل الشوكي لبي بي سي انه يجب التعامل بحذر مع البحث إلى أن تدعمه دراسات أخرى.

وقال " الأبحاث حول عيوب الحبل العصبي معقدة جدا، وهناك نظريات حول أهمية السكّريات والبروتينات والفيتامينات والمواد الغذائية الأخرى".

وأوضح " بينما لا يمكن استبعاد احتمال أن يؤدي اندفاع السكر من دم الأم إلى شلل الحبل الشوكي، إلا أنها تحتاج إلى تعزيز، لأن هناك العديد من الأشياء الأخرى التي تساهم في عملية الأيض التي تسيطر على تطوير وإغلاق العمود الفقري".

وقال "أنا لا أشعر بالراحة من إخبار أم تناولت كعكة في المراحل المبكرة من الحمل كانت هي المسؤولة عن عجز طفلها الدائم".

وقال رسل إن حامض الفوليك أظهر على أنه يلعب دورا حاسما في هذه العملية.

وكشف بحث صدر عن جامعة اكسفورد بروكس في وقت سابق هذا الشهر عن أن الأطفال الذين يتناولون افطارا يحتوي على جرعات عالية من الجلوكوز يشعرون بجوع شديد قبل وقت الغذاء، مما يرجح أنهم يتناولون وجبة خفيفة ويأكلون سعرات حرارية أكثر.

وقال متحدث باسم شركة كيلوج التي تصنع رقائق الذرة ذات المستوى العالي من الجلوكوز: "العلم جديد نسبيا وفي بعض الأوقات مثيرة للجدل".

وأضاف "هناك دليل واضح على أن أغذية مثل رقائق ذرة التي تنتجها الشركة، التي تحتوي على نسب عالية من الكربوهيدرات ونسب منخفضة من الدهون، تلعب دورا مهما في المساعدة على خفض الدهون والحفاظ على الوزن ومن المحتمل أنها تساعد في السيطرة على مستوى السكر في الدم بشكل أفضل".

التعليق