الريان يسجل فوزا كبيرا رغم غياب نجومه في الدوري القطري

تم نشره في الاثنين 9 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 10:00 صباحاً
  • الريان يسجل فوزا كبيرا رغم غياب نجومه في الدوري القطري

الكرة العربية

 مدن - اجتاز الريان عقبات نفسية وفنية كثيرة وحقق فوزا كبيرا علي الاهلي 4-2 في ختام المرحلة الخامسة من الدوري القطري لكرة القدم.

ورفع الريان رصيده الى 6 نقاط، وتوقف رصيد الاهلي عند 5 نقاط.

وكان الاهلي تقدم في الدقيقة 21 بهدف العماني بدر الميمني، الذي اضاف الثاني في الدقيقة 66، في حين سجل اهداف الريان الفرنسي صبري لاموشي (44 و71) وحسين ياسر (52) وعادل لامي (81).

وعاند الحظ الاهلي حيث تصدى القائم مرتين لكرتين سددهما العماني بدر الميمني ومشعل عبد الله.

خاض الريان المباراة بغياب ستة من نجومه هم حارس المرمى قاسم برهان ووليد جاسم وعلي المري والمحترفون البولندي جازيك باك والبلجيكي مبينزا والمغربي بوشعيب لمباركي، في حين لعب الاهلي بكامل نجومه.

وطغت ازمة لمباركي على فوز الريان حيث كان غادر الدوحة منذ اسبوع متوجها الى هولندا للانضمام الى منتخب بلاده واللعب معه مباراتين وديتين وهو ما رفضه نادي الريان لعدم ادراج المباراتين في روزنامة الاتحاد الدولي، وهدد بمعاقبته رغم عودته قبل ساعات من بدء اللقاء مع الاهلي.

ودافع لمباركي عن نفسه بانه لم يستطع رفض دعوة منتخب بلاده لعدم نجاح ادارة الريان في التفاوض مع نظيرتها في المنتخب المغربي لابقائه في الدوحة، وهنا ترتيب فرق الصدارة:

1- ام صلال 13 نقطة من 5 مباريات

2- الوكرة 11 من 5

3- السد 10 من 5

4- الغرافة 8 من 5

5- العربي 6 من 5

الدوري المغربي

حقق فريق حسنية اغادير أول انتصاراته في الدوري المغربي لكرة القدم بفوزه على ضيفه اتحاد طنجة بهدفين مقابل هدف واحد في المرحلة الثالثة للبطولة.

سيطر اصحاب الارض على اللعب في بداية المباراة التي جرت في  وقت متأخر من مساء أمس السبت وبدا عليهم التصميم على انتزاع أول فوز في الدوري وتعويض الخسارة بملعبهم امام الوداد البيضاوي في افتتاح مباريات الموسم.

ونجح اغادير في التقدم بهدف عن طريق محمد جبران في الدقيقة 15 وتعادل لاتحاد طنجة قلب الهجوم المهدي العرافي في الدقيقة 52، لكن البديل سمير السرسار سجل هدف الفوز لاغادير في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الثاني.

وبذلك يرتفع رصيد أغادير الى أربع نقاط ليرتقي الى المركز الثامن في القائمة بينما تجمد رصيد اتحاد طنجة عند نقطتين ليبقى في المركز الحادي عشر.

كأس الاتحاد الاماراتي

تنطلق اليوم الاثنين منافسات المرحلة الاولى من مسابقة كأس الاتحاد الاماراتي لكرة القدم لأندية الدرجة الاولى فتقام 3 مباريات ضمن المجموعة الاولى فيلعب دبي مع الوحدة، والشعب مع الشباب، والجزيرة مع الشارقة.

وتستكمل المنافسات غدا الثلاثاء بمباراتين ضمن المجموعة الثانية فيلعب النصر مع الاهلي، والعين مع الوصل. وتضم المجموعة ايضا الفجيرة الذي سيرتاح في الجولة الاولى نظرا لأنسحاب الامارات من المسابقة.

وتقام مباريات المرحلة الاولى بغياب لاعبي المنتخب الاماراتي الذين يستعدون لمواجهة سلطنة عمان في مسقط الاربعاء ضمن التصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس الامم الاسيوية 2007.

وتبدو حظوظ دبي وافرة امام الوحدة بقيادة نجمه الفرنسي غريغوري صاحب الاهداف الستة في الدوري، في حين ان الوحدة سيشارك بغياب عبد الرحيم جمعة واسماعيل مطر وحيدر الو علي المنضمين الى صفوف المنتخب.

ويستضيف الجزيرة فريق الشارقة، يغيب عن الاول صالح عبيد وعادل نصيب ويوسف عبد العزيز، وعن الثاني سعيد الكاس ونواف مبارك.

ويترقب الجزيرة بقلق لمعرفة مصير لاعبه العاجي الحاصل على الجنسية الاماراتية ابراهيما دياكيه وامكانية ان ينضم المنتخب الاماراتي التي تنتظر موافقة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) حيث تبين ان الاخير شارك مع منتخب ساحل العاج في تصفيات كأس الامم الافريقية التي اقيمت في الكاميرون عام 2002.

ويحل الشباب ضيفا على الشعب في غياب نجمه سالم سعد، ولكنه يعول على صانع العابه الايراني ايمان موب علي، فيما يقود الشعب الايراني علي سامراه والمخضرم عبد الرحمن ابراهيم.

ويستضيف النصر فريق الاهلي في لقاء "دربي" لكن من دون النجوم، فيغيب عن المضيف الايراني فرهاد مجيدي الملتحق بصفوف منتخب بلاده وعلي عباس ومحمد خميس لانضمامها الى منتخب الامارات الاول، وعامر مبارك غانم وخالد سبيل لارتباطهم بمنتخب الامارات للشباب، في حيت يغيب عن الاهلي الدوليون فيصل خليل وسالم سعد وحسن علي ابراهيم وعادل عبد العزيز ومحمد قاسم.

ويحل الوصل متصدر الدوري ضيفا على العين بغياب حارسه الدولي ماجد ناصر، في حين يغيب عن المضيف الدوليون فهد علي وسبيت خاطر وهلال سعيد و لحارس وليد سالم.

التعليق